المغرب يعرب عن أسفه لإطلاق عناصر من الجيش الجزائري أعيرة نارية تجاه مركز على الشريط الحدودي ويطالب بتوضيح ملابسات الحادث

téléchargement (1)

عبر المغرب يومه الثلاثاء عن أسفه لحادث إقدام عناصر من الجيش الجزائري على إطلاق أعيرة نارية في اتجاه مركز للمراقبة على الشريط الحدودي بإقليم فجيج وطالب بتوضيح ظروف وملابسات وقوع هذا الحادث .

وذكر بلاغ لوزارة الخارجية والتعاون أنه “على إثر حادث إطلاق عيارات نارية في اتجاه مركز للمراقبة بآيت جرمان على الشريط الحدودي بإقليم فجيج يوم الاثنين 17 فبراير 2014، من طرف عناصر من الجيش الوطني الشعبي الجزائري، واختراق رصاصتين لجدار هذا المركز، أجرى سفير صاحب الجلالة بالجزائر اتصالات مع السلطات الجزائرية المختصة عبر فيها عن أسفه لهذا الحادث وطالب بتوضيح ظروفه و ملابساته”.

وأضاف المصدر ذاته أن سفير صاحب الجلالة “حث السلطات الجزائرية على ضرورة تحمل مسؤوليتها وفق ما تقتضيه القوانين والمعاهدات الدولية، وقواعد حسن الجوار، حتى لا يتكرر مثل هذا الحادث مستقبلا”.

Share

عن Al intifada

تحقق أيضا

مراكش .. أنشطة مكتب حفظ الصحة لجماعة تسلطانت خلال 6 أشهر الأخيرة

الانتفاضة عدسة : عبد الإله الشلحعلى هذه أنشطة مكتب حفظ الصحة لجماعة تسلطانت خلال 6 …