القوات الروسية تبدأ انسحابها بعد مساهمتها في مواجهة الاحتجاجات الدامية في كازاخستان

الانتفاضة

سكينة بريس/ صحافية متدربة

أعلنت وزارة الدفاع الروسية اليوم الخميس 13 يناير الجاري، أن قواتها بدأت الانسحاب من كازاخستان حيث أرسلت لدعم السلطات في مواجهة أعمال شغب غير مسبوقة هزت الجمهورية السوفياتية السابقة.
وحسب قرار وزارة الدفاع الروسية، فإن هذه القوات “بدأت تحضير معداتها العسكرية والتقنية لنقلها إلى طائرات سلاح الجو الروسي، بهدف العودة إلى قاعدتها الدائمة، وأيضا بتسليم البنى التحتية والمباني التي كانت تؤمن حمايتها منذ بضعة أيام إلى السلطات الكازاخية.
بحث أنه، بعد أكثر من 10 أيام على بدء الاحتجاجات في ألماتي، التي سادها أعمال نهب وعنف لم تشهدها إطلاقا منذ استقلالها عام 1991، وقد أسفرت عن عشرات القتلى ومئات الجرحى ودفعت بالسلطات إلى طلب نشر قوات حفظ سلام بقيادة روسيا.
وقد جرت أعمال العنف الأخطر في ألماني مع تبادل إطلاق نار ونهب متاجر وإحراق مبنى البلدية والمقر الرئاسي.
واندلعت أعمال الشغب إثر تظاهرات بدأت في 5-6 يناير الجاري، احتجاجا على ارتفاع أسعار الغاز، على خلفية تدهور المستوى المعيشي” وفساد مستشر في الجمهورية السوفياتية السابقة “.

Share

عن Nassif jamila

تحقق أيضا

مشادات كلامية تؤجل سمسرة أسواق اولاد حسون بتدخل عناصر الدرك الملكي

الانتفاضة اسماعيل البحراوي   ذكرت مصادر موثوق بها أن اللجنة المكلفة بتفحص ملفات الترشح لكراء …