الفريق النيابي لحزب الأصالة والمعاصرة يتسائل حول حول “الخدمات الرديئة” للحجاج المغاربة بمكة المكرمة ؟

الانتفاضة

قدم الفريق النيابي لحزب الأصالة والمعاصرة، جملة من الأسئلة حول “الخدمات الرديئة” للحجاج المغاربة بمكة المكرمة، بينما غاب وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية أحمد التوفيق، عن الجلسة الأسبوعية للإجابة عن أسئلة النواب، اليوم الثلاثاء.

وأوضح فريق “البام” في كلمة ألقاها أحد نوابه، أن الحجاج يتم منحهم سكنا بعيدا عن الحرم المكي، مع وضع مرتكزات استشفائية بعيدة عن مكان إقامة الحجاج، مشيرا إلى أن الحجاج المغاربة يعانون مع عدم وجود خيام كافية لاستيعابهم في مشعر منى.

وأضاف المتحدث أن الحجاج يشتكون أيضا من عدم توفر أماكن كافية في وسائل النقل من مكة إلى مشعر منىن لافتا إلى الحافلات التي تقل المغاربة تكون عادة “مهترئة”، وذلك بالموازاة مع عدم وجود خبرة للمؤطرين والمرشدين، وفق تعبيره.

يُشار إلى أن فريقين برلمانيين امتنعا عن طرح أسئلة حول وضعية الحجاج المغاربة، وذلك بسبب غياب الوزير، وعدم وجود من ينوب عنه في إطار التضامن الحكومي، حيث كان من المفترض أن يسائل فريق العدالة والتنمية الوزير التوفيق حول “التأخر في التوصل بالمنح والتعويضات الخاصة بالأئمة”، بينما كان سيطرح الفريق الاستقلالي سؤالا حول “وضعية الأئمة والمقيمين الدينيين.

Share

عن Al intifada

تحقق أيضا

كلمة رشيد الطالبي العلمي رئيس مجلس النواب

خلال أشغال الجلسة العامة لبرلمان مجموعة دول الأنديز  الانتفاضة بسم الله الرحمن الرحيم السيد النعم …