السلطات البرتغالية تسعى لجعل ارخبيل”الأزور”وجهة مفضلة للسياح العرب.

لشبونة/حسن الصامغ

يسعى القائمون على إنعاش القطاع السياحي في جزر الأزور التابعة للبرتغال، لجعل هذا الأرخبيل المتواجد في قلب المحيط الأطلسي وجهة مفضلة للسياح العرب، خاصة من دول الخليج العربي.

و على هامش المعرض الدولي للسياحة بمدريد “فيتور”، أكدت مديرة التسويق بهيئة القطاع السياحي بجزر الأزور ماريا جُواو غيفايرا لموقع الانتفاضة، أن “إدارة جُزر الأزور تعتزم تسويق منتوجها السياحي إلى دول خارج الإتحاد الأوروبي، وأن الأولوية هي للدول العربية وخاصة دول الخليج”.

وأضافت غيفايرا، أن الهيئة تسعى لفتح مجال الشراكة مع مقاولات تنشط في القطاع السياحي للتعريف بجمالية هذا الأرخبيل، المتكون من تسعة جزر، بين السياح العرب الذين يزورون البرتغال وإسبانيا.

وفي هذا الصدد عقدت مديرة التسويق بهيئة القطاع السياحي بجزر الأزور جلسة عمل مع خالد نافع، المدير العام لوكالة أسفار عربية-إسبانية “مرافق تورز” ومقرها في مدريد، لإطلاق برنامج لجلب السياح من دول الخليج العربي إلى الأرخبيل عبر عقد شراكات مع وكالات أسفار برتغالية.

وخلال هذا اللقاء أكدت غيفايرا أن شركات الطيران البرتغالية توفر عدة رحلات جوية يوميا من وإلى الأرخبيل، كما أن المسؤولين في البرتغال والحكومة المحلية للأزور وضعوا تحت تصرف عدد من شركات طيران محلي برمجة الرحلات وذلك لتنشيط حركة النقل الجوي وإتاحة الفرص لأكبر عدد من السياح لزيارة الجزر.

كما أشارت مديرة التسويق بهيئة القطاع السياحي بجزر الأزور، إلى أن البنية التحتية في الأرخبيل قوية ومتطورة وأن المؤسسات الصحية متاحة لجميع المقيمين وللسياح على السواء، كما أن المنتوج السياحي للجزر غني وجد متنوع.

ويتكون أرخبيل الأزور من 9 جزر تتوزع بين جزر شرقية وهي جزيرة سان ميغيل وجزيرة سانـــتا ماريا وجـزر وسطى وهي جزيرة تيرسييرا وجزيرة غراكيوزا وجزيــرة سان جورج وجزيرة فايال وجزيرة بيكو وجزر غربية وهي جزيرة فلوريس وجزيرة كورفو. كما تتألف من 8 جزيرات صغيرة تقع في الشمال الشرقي من الجزر.

وتعود تسمية الجزر إلى اسم الأزور والعبارة تلفظ باللغة البرتغالية أيسورِس وهو طائر من فصيلة النورس.

وتعتمد هذه الجزر بالدرجة الأولى في اقتصادها على السياحة مما جعل من الحركة الجوية نشطة، فكل جزيرة من الأرخبيل تحوي ميناءها الجوي الخاص.

ويعد أرخبيل جزر الأزور وجهة مميزة للسياح بفضل مناظرها الطبيعية الساحرة والتي تعود إلى الطبيعة الجيولوجية المميزة لكل هذه الجزر البركانية وشواطئها الساحرة التي تحوي شعبا مرجانية مذهلة بجانب نقاء المياه والاستمتاع بمنظر البحيرات والمراعي الخضراء الرائعة. 

Share

عن Mustapha BAADOU

تحقق أيضا

فتح بحث قضائي لتحديد ملابسات استعمال شرطي لسلاحه الوظيفي أثناء نزاع شخصي

الانتفاضة فتحت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة بني ملال بحثا قضائيا تحت إشراف النيابة العامة …