الزي الموحد لموظفي الدولة‎‎

الانتفاضة

يونس شهيم

يعد الموظف العمومي ممثلا لإدارة الدولة تجاه المرتفقات والمرتفقين،  فكان حريا به أن يحفظ حرمتها وهيبتها، ومن ذلك ما تعمد إليه مختلف القطاعات الحكومية بإصدارها، بين الفينة والأخرى، مذكرات تحث من خلالها موظفيها على حسن اختيار الهندام.

ولعل النشاز الهندامي الملاحظ أحيانا في بعض الإدارات، موظفي الجماعات، المقاطعات، الملحقات الإدارية، التعليم، الصحة…يوقع في نفس المرتفق بعضا من الاشمئزاز، وكثيرا ما يختلط الموظف بالناس فلا يتم التمييز بينه وبين غيره من العامة.

خلاف الوظائف العسكرية والأمنية التي تعتمد زيا موحدا لمنتسبيها، من جند وشرطة ودرك ملكي وإسعاف وقوات، هذا الزي الذي يتيح مجموعة من المزايا أدناها أن يتم التعرف على حامل هذا الزي والقطاع الذي ينتمي إليه، فيتم تمييزه عن غيره، ناهيك عن الوضع الاعتباري الذي يمنحه هذا الزي ، إضافة إلى الجمالية، ثم القيم الإيجابية المرتبطة به من قدرة على التنظيم وغيرها.

في هذا الصدد ينبغي على باقي إدارات الدولة أن تنحو حذو هؤلاء، لتقوم بتعميم الزي الموحد على موظفيها، فيكون لقطاع التعليم مثلا زيه الموحد الذي يجمع مختلف الأطر التابعة لوزارة التربية الوطنية على أن يضاف إلى الزي الرتب والنياشين للتمييز بين مختلف الأطر داخل القطاع الواحد، وكذلك الأمر بالنسبة لقطاع الصحة وغيرها.

متصرف تربوي بمديرية مديونة

باحث في العلوم السياسية.

Share

عن alintifada1

https://t.me/pump_upp

تحقق أيضا

لقاء دراسي وإعلامي بالبرلمان غدا الأربعاء حول الهجمات الصارخة والمتكررة للبرلمان الأوروبي ضد المغرب

الانتفاضة  ينظم البرلمان، غدا الأربعاء، لقاء دراسيا وإعلاميا حول الهجمات العدائية، الصارخة والمتكررة ضد المملكة، …