خبر عاجل
You are here: Home / جهوية / الدرك الملكي للقصيبة يضع حدا لنشاط أفراد عصابة إجرامية متخصصة في النصب والاحتيال
الدرك الملكي للقصيبة يضع حدا لنشاط أفراد عصابة إجرامية متخصصة في النصب والاحتيال

الدرك الملكي للقصيبة يضع حدا لنشاط أفراد عصابة إجرامية متخصصة في النصب والاحتيال

الانتفاضة

أفاد مصدر موثوق أن الدرك الملكي للقصيبة وبتنسيق مع القيادة الجهوية والاقليمية للدرك ببني ملال، تمكنوا من وضع حد لنشاط أفراد عصابة إجرامية متخصصة في النصب والاحتيال تتكون من 3 أشخاص ينحدرون من مدينة مراكش. وفي تفاصيل القضية، تفيد ذات المصادر أن أحد أعوان السلطة باقليم بني ملال تقدم بشكاية لدى وكيل الملك بابتدائية قصبة تادلة، يتهم فيها 3 أشخاص بمحاولة النصب عليه في مبلغ مالي ، وذلك من أجل ترقيته ، حيث يقوم أفراد هذه العصابة بمهاتفة الضحايا أغلبهم أعوان سلطة وينتحلون صفة قياد يعملون بالادارة المركزية ، ويبشرون ضحاياهم بأنهم حصلوا على ترقية أو مأذونية أو تعويضات ، بعدها يتصل بهم أحد أفراد العصابة على أساس أنه قائد للدرك ويهنئهم ويخبرهم بجمع الوثائق اللازمة، بعدها يطالبونهم بمبالغ تتراوح بين 2000 درهم و7000 درهم ، من أجل إتمام العملية ، وهو ما يغري الضحايا الذين سلم أغلبهم المبالغ المالية لهؤلاء المتهمين، دون أن يتحقق لهم أي شيء من الوعود المقدمة لهم . ويردف نفس المصدر أن رجال الدرك الملكي فتحوا التحقيق بناء على تعليمات النيابة العامة المختصة، وباتفاق مسبق قام عون السلطة بارسال مبلغ 7000 درهم إلى احدى وكالات تحويل الأموال بمراكش ، وبمجرد أن دخل فردين من الشبكة للوكالة حتى وجدا رجال الدرك الملكي في انتظارهما ، واعتقلوهما متلبسين باستلام المبلغ المالي ، واعترفوا على شريكهم الثالث ودلوا المحققين على مكان تواجده ليتم اعتقاله هو الاخر ، واقتيادهم جميعا من مراكش إلى مدينة القصيبة ، حيث جرى تقديمهم مؤخرا على أنظار وكيل الملك بابتدائية قصبة تادلة ، والذي أحالهم على قاضي التحقيق في حالة اعتقال. ووفق دائما حسب نفس المصدرفالموقوفين الثلاثة اعترفوا بالمنسوب اليهم ، وأقروا بأنهم استطاعوا النصب على أزيد من 40 ضحية أغلبهم من أعوان السلطة ، وحصلوا على مبالغ مالية بلغت 30 مليون سنتيم ، وكانوا ينشطون بكل من مراكش ،أكادير،الدار البيضاء، بني ملال،تزنيت، شيشاوة،تحناوت. هذا وتعتبر هذه العملية ضمن سلسلة العمليات الناجعة التي يقوم بها الدرك الملكي، للحد من كل الظواهر الاجرامية المتعلقة بقضايا النصب والاحتيال و التي يكون المواطن ضحية لها ، وهو مايتوجب على الجميع أخذ الحيطة والحذر ، والانتباه في جميع التعاملات لكي لا يقع الضحايا في شراك هؤلاء المجرمين.

Share

About إبراهيم الانتفاضة

Comments are closed.

Scroll To Top
close
Facebook IconYouTube IconTwitter Iconfacebook like buttontwitter follow button
الإنتفاضة

FREE
VIEW