الدار البيضاء.. شرطي يضطر لاستعمال سلاحه الوظيفي لتوقيف شخص عرض حياة المواطنين وعناصر الأمن للخطر

الانتفاضة

اضطر شرطي يعمل بفرقة الدراجيين بمنطقة أمن أنفا بالدار البيضاء، مساء أمس الجمعة 29 دجنبر لاستعمال سلاحه الوظيفي مطلقا رصاصة تحذيرية، وذلك خلال تدخل أمني لتوقيف شخص جانح كان في حالة اندفاع قوية وعرض حياة المواطنين وعناصر الشرطة للخطر.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أنه بحسب المعلومات الأولية للبحث، فإن المشتبه فيه كان تحت تأثير حالة التخدير ويحمل سكينا من الحجم الكبير، استعمله في محاولة الاعتداء على فتاتين، قبل أن تتدخل دورية للشرطة التي حاولت توقيفه، غير أنه أبدى مقاومة عنيفة، مما اضطر أحد الشرطيين لإطلاق رصاصة تحذيرية في الهواء.

وأضاف البلاغ أن هذا الاستعمال الاضطراري للسلاح الوظيفي مكن من توقيف المشتبه فيه، بعدما حاول الاحتماء داخل أحد المنازل بحي بوركون بالبيضاء، كما أسفر عن حجز السلاح الأبيض المستعمل في محاولة الاعتداء.

وأكد البلاغ ، أنه ولضرورة البحث، فقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع الأفعال الإجرامية المنسوبة للمعني بالأمر.

Share

عن Al intifada

تحقق أيضا

عسكري متقاعد أجهز على أربع نساء من أسرة واحدة بوجدة

الانتفاضة أفادت المديرية العامة للأمن الوطني بأن عناصر الشرطة بولاية أمن وجدة اضطرت، منتصف نهار …