الجمعية المغربية للتراث اللامادي وجمعية مسار للثقافة والتنمية يصدران بيان حقيقة واستنكار ضد ما تم نشره بموقع ” كود “

الانتفاضة

اصدرت الجمعية المغربية للتراث اللامادي وجمعية مسار للثقافة والتنمية بيانا مشتركا لكشف حقيقة ما تم ترويجه ضدهما بخصوص حفل نظمته الجمعيتان بمؤسسة واحة الزيتون 2 المتواجدة بتراب مقاطعة المنارة المحاميد 9 مراكش، هذا النشاط الذي قامت بتغطيته مجموعة من المواقع والجرائد من بينها جريدة “مملكة بريس”، نظم يوم السبت 28 يناير2017 على الساعة الرابعة الى غاية الثامنة والنصف مساء، احتفالا بمناسبة السنة الامازيغية 2967.

البيان يحمل المسؤولية للموقع المذكور وصاحب المقال الذي ربط الحفل بمشكل الوحدة الترابية للمملكة المغربية ووصف احداث الحفل الذي كان مخصصا فقط لفقرات غنائية وفكاهية، بمشكل البوليساريو وهو بمتابة افتراء واتهام خطيرين الهدف من ذلك زعزعة الاستقرار وخلق الفتنة في هذه الظروف التي تزامنت مع عودة المملكة المغربية لمكانها الطبيعي بالاتحاد الافريقي والخطاب التاريخي لجلالة الملك محمد السادس باديس ابابا الاثيوبية،في انتصار تاريخي للدبلوماسية المملكة المغربية.

  الجمعيتان تحملان المسؤولية الكاملة لموقع “كود” كما جاء في البيان وتنكران ما نشر ضدهنا وضد المؤسسة المذكورة كما تحملان المسؤولية القانونية والمهنية والاخلاقية لصاحب المنشور ومدير الموقع المسؤول عن النشر، لغياب المعلومات الصحيحة وغياب المصدر واسم صاحب الصور والمقال الذي لا يرقى لمستوى المقال الصحفي الصحيح الذي يتعمد ادوات النشر المهنية …التحقق..والمصدر..التحرير ..التاكد من مصدر المعلومة وصحتها..

 وتشير الجمعيتان في اخر البيان انهما ستتابع الموقع لتوفرها على الدلائل القاطعة بالصوت والصورة والشهود الذين كانوا حاضرين بالحفل وتفاعلوا مع فقراته التي كانت خالية من اي توجه او اديلوجية بل وكان هدفها تلبية الرسالة الملكية فيما يخص تشجيع التراث اللامادي الامازيغي الذي يدخل ضمن التراث المغربي المتنوع من طنجة الى لكويرة، وتعيد الجمعيتان بشكل واضح تحميل الموقع المسؤولية لمحاولته الركوب على النشاط لتمرير سم الفتنة وزعزعة الاستقرار الامني بالمنطقة في هذه الظرفية.

Share

عن Al intifada

تحقق أيضا

مراكش..اصابة رجل في حادثة سير بعدما دهسته شاحنة من الحجم الكبير بشارع مولاي عبدالله

مراكش/ سكينة مرزاق (صحفية متدربة) بمدارة الرويضات بشارع مولاي عبدالله بمدينة مراكش، وقعت حادثة وصفت …