خبر عاجل
You are here: Home / تربوية / البلاغ المشترك للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين جهة مراكش يطالب مؤسسات التعليم الخصوصي بإعفاء الآباء من أداء واجبات المطعم والنقل المدرسي
البلاغ المشترك للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين جهة مراكش يطالب مؤسسات التعليم الخصوصي بإعفاء الآباء من أداء واجبات المطعم والنقل المدرسي

البلاغ المشترك للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين جهة مراكش يطالب مؤسسات التعليم الخصوصي بإعفاء الآباء من أداء واجبات المطعم والنقل المدرسي

الانـتـفاضــــة

محمد السعيد مازغ

  صدر عن الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة مراكش بلاغ مشتركا، حضر اجتماعه المديرون الإقليميون، والجمعيتان الممثلتان لجمعيات أمهات وآباء وأولياء التلاميذ، وممثلي التعليم الخصوصي، وأعضاء المجلس الإداري، وأقصيت فيه وسائل الإعلام المحلية والوطنية .

واستغرب العديد من المتتبعين للشأن المحلي، من تجشم المديرين الإقليميين لوزارة التربية عناء السفر، والتنقل إلى مدينة مراكش في ظل الحجر الصحي، ليخرجوا ببلاغ محتشم مشترك، لا يرقى إلى ما كان يتطلع إليه الآباء والأمهات،   حيث يكتنفه الكثير من الغموض، وبدا أن المجتمعين وكأنهم يستنجدون مؤسسات التعليم الخصوصي، ويستعطفونها من أجل إعفاء الآباء الكلي من مستحقات خدمات النقل المدرسي والاطعام منذ توقف الدراسة الحضورية  الى نهاية الموسم الدراسي ، وكأنهم في ندائهم الغريب هذا، يختزلون المشكل المطروح في المطعم المدرسي والنقل المدرسي، ولا أدري كيف أغفل المجتمعون ـ كثَّر الله خيرهم ـ ، المطالبة أيضا بإعفاء الآباء من واجبات الحضانة خارج أوقات الدرس، ومن واجبات الماء والكهرباء المتجمعة على هذه المؤسسات منذ ثلاثة أشهر.

الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين التي اشارت في بداية البلاغ انها تعمل بتوجيهات السيد وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي ، وكأنها من إشارتها هذه تود تبليغ رسالتها المشفرة التي يمكن استنباطها من سبط بن التعاويذي الذي قال (: «إذا كان رَبُّ البيتِ بالدفِّ ضارباً/ فشيمةُ أهلِ البيت كلِّهِمُ الرَّقصُ»   ، فقد طالبت بشكل محتشم من المؤسسات الخصوصية  التعامل بكل مرونة مع الاسر التي تاثرت وضعيتها المادية جراء تداعيات الوباء، إما بالاغعفاء الكلي او الجزئي او جدولة الاداء كل حسب حالته، متجاهلة أن الأسر المتضررة كليا، تعيش مما جادت به الحكومة من صناديق الجائحة، ومن القفة، وهي إعانات تكاد لا تفي بالإحتياجات الضرورية، وبالأحرى أن تؤدي واجبات مؤسسات التعليم الخصوصي، كما أن الأسر جميعها تضررت من الجائحة بشكل مباشر أو غير مباشر، كما أن ابناءها تضرروا من التعليم عن بعد الذي لم ينجح في تعويض الأقسام الحضورية، ولا نعتقد أن الدعوات إلى الهجرة الجماعية إلى المدرسة العمومية أملتها جودة التعليم بهذه المؤسسات، بقدر ما فرضتها الجائحة التي أثرت بشكل سلبي على ميزانيات الأسر، وأصبح عدد كبير من الأفراد المصنفين ضمن  الطبقات المتوسطة على وشك الانهيار ، إن لم نقل أضحوا من الطبقات التي تمد يدها لصندوق الجائحة، وقفة المساعدات، ولم تعد لها القدرة على تكاليف تعليم المؤسسات الخصوصية.

وإذا كانت بعض مؤسسات التعليم الخصوصي قد أبانت عن تفهمها للمطالب المشروعة للآباء في ظل الجائحة، وعملت على فتح باب الحوار الحضاري، والتفاوضات مع جمعيات وأمهات وآباء التلاميذ، ووصلت إلى حلول مرضية للطرفين، فإن مؤسسات أخرى ضربت عرض الحائط كل الاقتراحات، وأصرت على تطبيق قانونها الخاص، والضغط على الآباء من أجل أداء الواجب الشهري كاملا، علما أن منها من فشل فشلا ذريعا في عملية التعليم عن بعد، وكان أداؤها دون المستوى المطلوب، ونعتقد جازمين أنها لن ترضخ لمثل هذه البلاغات المحتشمة التي تدخل في إطار القوة الاقتراحية، وليس التنفيذية، رغم أن الاجتماع حضره اربع هيئات تمثل التعليم الخصوصي، إضافة إلى جمعيتين تمثلان الآباء، وأعضاء من المجلس الاداري، والمديرين الاقليميين ومدير الأكاديمية.

وفي اتصال هاتفي بالسيد نور الدين العكوري رئيس فيدرالية جمعية اباء وامهات واولياء التلاميذ، أشار إلى أن البلاغ لا يمكن أن يفصِّل فيه المجتمعون في كل النقط التي تم الاتفاق عليها بالتدقيق والشرح الممل، وطمأن الآباء أن الأكاديمية على استعداد لرأب الصدع، ونزع فتيل التصدع في العلاقات بين مؤسسات التعليم الخصوصي والأباء، وأنها تضع في الأعتبار المصلحة المثلى للمتعلمين، والإعفاء الكلي للطبقات المتضررة كليا، ويعني بها الطبقات التي استفادت من صندوق الجائحة وصندوق الضمان الاجتماعي، وأغلبها يدخل في إطار المهن الخدماتية، مياومون، عمال ومستخدمو المقاهي والمطاعم محلات تجارية، باعة متجولين، كما ستستفيد الأسر التي تضررت اجرتها أو مداخلها من تخفيظات أو جدولة، حيث يدفع ولي التلميذ أقساطا شهرية تصل إلى ستة أشهر ، ولا يشرع في الأداء إلا بعد شهر شتنبر.

وأكد نور الدين عكوري أن فيدرالية جمعية اباء وامهات واولياء التلاميذ على استعداد تام للتدخل في الوساطة بين هذه المؤسسات والآباء، معتبرا أن القرار أصبح إلزاميا ، مادامت الأطراف التي حضرت الإجتماع اتفقت عليه، وستعمل جاهدة على تفعيل منطق التضامن والتواصل الدائم بين الاسرة والمؤسسة الخصوصية

Share

About إبراهيم الانتفاضة

Comments are closed.

Scroll To Top
close
Facebook IconYouTube IconTwitter Iconfacebook like buttontwitter follow button
الإنتفاضة

FREE
VIEW