البرلمان التونسي يصادق بالأغلبية على فصل من الدستور الجديد يقر المساواة بين الجنسين

487a_17_r7w1vc6_.jpg_

 صادق المجلس الوطني التأسيسي (البرلمان)، يوم امس الاثنين، بأغلبية 159 من أصل 169 على فصل في دستور تونس الجديد يقر المساواة بين الجنسين في الحقوق والواجبات.

وينص الفصل 20 من الدستور الذي كان موضوع هذا التصويت على أن “المواطنين والمواطنات متساوون في الحقوق والواجبات، وهم سواء أمام القانون من غير تمييز. وتضمن الدولة للمواطنين والمواطنات الحقوق والحريات الفردية والعامة، وتهيئ لهم أسباب العيش الكريم”.

يذكر أن “مجلة (قانون) الأحوال الشخصية”، التي أصدرها الرئيس التونسي الراحل الحبيب بورقيبة سنة 1956 ، خصت المرأة في تونس بوضع حقوقي متميز في العالم العربي؛ إذ سحبت هذه المجلة، التي لا يزال معمولا بها، القوامة من الرجل وجرمت الزواج العرفي وإكراه الفتاة على الزواج من قبل ولي أمرها، وتعدد الزوجات، وجعلت الطلاق بيد القضاء بعدما كان بيد الرجل ينطق به شفويا متى يشاء.

Share

عن Al intifada

تحقق أيضا

مقتطفات اخبارية للصحف المغاربية

الانتفاضة أن كل شيء يشير إلى أنه منذ 2019 ، تاريخ توقيع القانون الجديد 19 …