ابن كيران يرد على لشكر: أنا هضرتي مع أخنوش والعنصر

الانتفاضة

أكد عبد الإله بن كيران، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، أن “الرأي العام يميز جيدا، ويتساءل عن المنطق الدستوري والسياسي الذي يجعل من المستساغ أن يدعو حزب لم تسعفه نتائجه الانتخابية، إلى القفز على الدستور، ويوقف مسار تشكيل الحكومة، ويهدد بأن الحكومة إما أن تكون به أو لا تكون ويطرح نفسه كحزب ذي كفاءة لا يمكن أن تستقيم الحكومة إلا به، خصوصا في التوجه الإفريقي للدولة عليها”، مردفا “رحمة الله على الديمقراطية”.

وأضاف ابن كيران، وهو يتحدث في افتتاح أشغال المجلس الوطني للحزب، اليوم السبت ببوزنيقة، “هذا الحزب بالكاد حصل على 20 مقعدا..في حين العدالة والتنمية فقط في جهة الرباط حاز على 22 مقعدا، “شوية ديال التواضع”.

وتابع أنه “في الوقت الذي دعوناه للمشاركة  في الحكومة “بقى كيتلاعب” وسيأتي الوقت للكشف عن التفاصيل، أما اليوم فأنا لم أوجه له أي دعوة”، مضيفا “قلنا أن الأغلبية السابقة صافي الأغلبية السابقة علاش هو كيجوبني أنا مغنجوبوش لاش غنجوبو أنا هضرتي مع أخنوش ومع العنصر جاوبوني تبارك الله ماجوبونيش غنعرف أشنو غندير “.

Share

عن Al intifada

تحقق أيضا

توضيح أولي للجامعة الوطنية للتعليم FNE التوجه الديمقراطي حول محضر الاتفاق المرحلي ليوم 18 يناير 2022

الانتفاضة بالإضافة إلى الملفات الستة (من أصل 47) التي تم طرحها في المحضر والتي عولجت …