خبر عاجل
You are here: Home / منوعة / أوريد : زيارتي للحسيمة تلزمني ولاعلاقة للدولة بها

أوريد : زيارتي للحسيمة تلزمني ولاعلاقة للدولة بها

 

الانتفاضة

بعدما تناولت العديد من وسائل الاعلام الوطنية خبر زيارة حسن أوريد، الناطق الرسمي باسم القصر الملكي سابقا، مدينة الحسيمة، مطلع الأسبوع الجاري، ورابطة تواجده في المنطقة بمهمة مرتبطة بقضية “حراك الريف” ومعتقليه ، وذلك لصالح جهات رسمية في الدولة، يفيد فيه أنه أصدر ردا مكتوبا بخصوص الزيارة للمنطقة، وأنه ينفي مجالسة عائلات المعتقلين، أو أُرْسِلَ من قبل جهة رسمية.وجاء في الرد المكتوب لرفيق الملك محمد السادس، أيام الدراسة، “أنه حل بالحسيمة وإمزورن ضيفا لجمعية الريف للذاكرة والتراث، وهو اللقاء الذي كان مبرمجا قبل أكثر من سنة، ولم يتسن إجراؤه حينها”.

وأضاف “أنه وعلى هامش هذا اللقاء أجرى لقاءات بطلب من فعاليات أو بتنسيق مع أصدقاء، أسوة بما قام به مثقفون وفاعلون جمعويون”، ولم يحدد أوريد الأطراف التي التقى بها، في الوقت الذي وصف فيه اللقاءات أنها اتسمت بالجدية والصراحة والمسؤولية والنأي عن لغة الخشب.

وشدد الكاتب والأستاذ الجامعي على أن هذه اللقاءات لا تلزم إلا إياه، ولا تحتمل أي تعسف في التأويل، في إشارة إلى أنه لم يطلب منه أي طرف القيام بذلك.

ونشير إلى أنه منذ اندلاع ” حراك الريف” الذي دام إلى حدود اليوم ثمانية أشهر، قامت العديد من الأطراف الحقوقية والمدنية والجامعية بزيارات للمنطقة، قصد لقاءات وإجراء استطلاعات للوضع في مناطق الريف.

Share

About إبراهيم الانتفاضة

Comments are closed.

Scroll To Top
close
Facebook IconYouTube IconTwitter Iconfacebook like buttontwitter follow button
الإنتفاضة

FREE
VIEW