أعضاء الرابطة الجهوية لجمعيات امهات واباء واولياء التلاميذ بجهة مراكش اسفي في مفترق الطرق بعد بيان الصويرة

الانتفاضة :

محمد السعيد مازغ

تمر الرابطة الجهوية لجمعيات امهات واباء واولياء التلاميذ بجهة مراكش اسفي من ظروف عصيبة تهدد بزلزال قد يؤدي إلى اختلافات عميقة، وتجاذبات قوية، قد تعصف بوحدة الرابطة، وتشطرها إلى شطرين من الصعب التحامهما، والتعايش في إطار التوافقات وبالأحرى التنازل عن القرارات المتخذة من طرف الأعضاء، لصالح الرئيس أو ضده.

والأكيد، أن المتتبع لمجريات الأحداث السريعة، والبلاغات والبلاغات المضادة، لا يحتاج إلى المزيد من التفسير للوقوف على الشرخ الذي بات يهدد لحمة الرابطة الجهوية لجمعيات امهات واباء واولياء التلاميذ بجهة مراكش اسفي، ومدى حدة الخلافات الجوهرية، التي برزت بشكل جلي مع الإعلان عن إقالة رئيس الرابطة وتعيين من يقوم مقامه، وللتوضيح أكثر، فقد صدر بيان عن المجلس الإداري للرابطة الجهوية لجمعيات امهات واباء واولياء التلاميذ بجهة مراكش اسفي يؤكد فيه أنه عقد دورة استثنائية يوم الاحد 13 اكتوبر من السنة الجارية بمراكش، تقرر خلالها وباغلبية اعضائها، إقالة السيد المصطفى عيشان من رئاسة الرابطة واسناد مهام الرئاسة لنائبه الاول السيد ابراهيم اجقاف بناء على القوانين المنظمة للرابطة.

وأكد البيان ان قرار الإقالة، جاء بناء على التجاوزات والاخطاء المتعمدة والمتكررة لرئيس الرابطة والتي تضرب في العمق مصداقية وجدية التنظيم وتنم عن تهور هذا الاخير وتماديه في التصرفات والسلوكات اللاتنظيمية، وأنه بعد استنفاذ كافة الوسائل والمحاولات والوساطات لارجاع الرئيس الى جادة صوابه، قرر الجمع إقالته من رئاسة الرابطة.

هذا وبعد مضي حوالي أسبوع على نشر بيان الإقالة، كان الرد قويا هذه المرة، حيث استضافت مدينة الصويرة منسقي الاقاليم السبعة الممثلة في منسقي الرابطات الاقليمية التالية قلعة السراغنة والرحامنة والحوز وشيشاوة واسفي واليوسفية اضافة الى الصويرة المحتضنة لهذا اللقاء التواصلي، وبعد نهاية اجتماعهم ، أصدروا بدورهم ” بيان الصويرة ”  الذين استنكروا فيه القرار الجائر المتخذ من طرف بعض اعضاء المكتب التنفيدي، والقاضي بإقالة الرئيس، وهي العملية التي تمت حسب تصريحات بعض اعضاء التنسيقية ضدا على القانون الأساسي، وضدا على القانون الداخلي، كما تم استدعاء الاعضاء المجلس الاداري، وتغييب الرئيس، زد على ذلك أن الدعوات غير رسمية، ولا تحمل توقيع الرئيس، وأن الإقالة تدخل في إطار تصفيات شخصية من اطراف داخل مكتب مراكش.

واشار بيان الصويرة إلى أن  منسقي الاقاليم السبع المذكورة اعلاه، يتمسكون بالسيد المصطفى عيشان رئيسا للرابطة الجهوية وهم بصدد اعداد لجنة تحضيرية جهوية لعقد الجمع العام الاستثنائي من اجل تقوية الرابطة بتمثيلية جميع الاقاليم بالمكتب التنفيذي والمجلس الاداري للرابطة الجهوية

وهي إشارات أغضبت بعض الأعضاء، الذين لمحوا إلى  أن فرع الصويرة يعد فرعا غير قانوني بعد تجاوز المدة القانونية، ولم يتبق من أعضائه سوى عدد قليل لا يتجاوز عدد أصابع اليد الواحدة. وان البيان موقع من طرف مكتب الفرع بالصويرة وليس بالمكتب الاقليمي للصويرة، كما سجلوا غياب المنسق الاقليمي محمد ابللن

وفي المقابل ، ومن خلال الصورة الجماعية لمنسقي الاقاليم السبع المذكورة ، يتبادر إلى الذهن، إذا كانت الأغلبية هي من أقالت الرئيس، فهل يمكن ان نعد منسقي ثمانية أقاليم هم الأقلية…. انظر الصورة اسفله تضم ( ثمانية اقاليم )!؟

فهل تتدارك الرابطة الجهوية لجمعيات امهات واباء واولياء التلاميذ بجهة مراكش اسفي الوضع وتعمل على حماية جسدها من الانشطار، وتعمل في إطار الشفافية والوضوح ولمِّ الشمل بين كافة الأعضاء، ومن كل الأقاليم، بشكل يحول دون الكولسة، والعقلية الإقصائية، واتخاذ القرارات الفردية والمتسرعة التي لن تخدم سوى المصالح الضيقة.

Share

عن Al intifada

تحقق أيضا

لقاء دراسي وإعلامي بالبرلمان غدا الأربعاء حول الهجمات الصارخة والمتكررة للبرلمان الأوروبي ضد المغرب

الانتفاضة  ينظم البرلمان، غدا الأربعاء، لقاء دراسيا وإعلاميا حول الهجمات العدائية، الصارخة والمتكررة ضد المملكة، …