أستاذ يضع حدا لحياته بطريقة مروعة في مراكش

الانتفاضة/متابعة

أقدم شخص، أمس السبت 6 غشت، على وضع حد لحياته بطريقة مأساوية بالشارع العام بمدينة مراكش.

ووفق مصادر مطلعة، فإن الهالك كان يشتغل قيد حياته أستاذا للتربية البدنية بإحدى الثانويات بمراكش، قبل أن يتم إحالته على التقاعد المبكر، بسبب معاناته من اضطرابات نفسية.

وفور إخطارهم بالحادث، حل عناصر الأمن ورجال الوقاية المدنية بمكان الحادث، حيث تم نقل جثة الضحية إلى مستودع الأموات من أجل التشريح الطبي.

كما قامت المصالح الأمنية بفتح تحقيق في الواقعة لكشف ملابساتها، وذلك بأمر من النيابة العامة المختصة.

Share

عن جريدة الانتفاضة

بين صفحاتها للكل نصيب ترى أن التحاور مع الآخر ضرورة وسيجد هذا الآخر كل الآذان الصاغية والقلوب المفتوحة سواء التقينا معه فكريا أو افترقنا ما دمنا نمتلك خطابا مشتركا.

تحقق أيضا

وزير العدل الجزائري يصل الرباط لتسليم المملكة المغربية دعوة لحضور القمة العربية

الانتفاضة بتعليمات سامية من صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، استقبل يومه 27 شتنبر …