خبر عاجل
You are here: Home / منوعة /

يعيش شارع النخيل ، المشيد في اطار مشاريع الحاضرة  المتجددة ، على وقع ظلام دامس بعد عطالة دخلتها عدد من المصابيح الحديثة العهد .

ويعرف  الشارع المذكور منذ ايام  ظلمة قاتمة بدون  تحريك ساكن من المسؤولين  ، بالرغم من كون الشارع من المحاور الرئيسية بمنطقة المحاميد ، الذي يطلق عليه المحموديون بجليز لمحاميد  .

وتنشاد ساكنة المحاميد السلطات المحلية لإيجاد حل اني لمشكلة الانارة العمومية ، سيما ومراكش اطلقت  “حاضرة الانوار ”  وذلك  تفاديا لوقوع حوادث السير وانتشار الجريمة على طول الشريع المذكور.

تابعونا:
Share

About إبراهيم الانتفاضة

Comments are closed.

Scroll To Top
close
Facebook IconYouTube IconTwitter Iconfacebook like buttontwitter follow button
التخطي إلى شريط الأدوات
الإنتفاضة

FREE
VIEW