خبر عاجل
You are here: Home / سياسية / مواجهة بين “الإخوة الأعداء” خلال أشغال المؤتمر العام السابع عشر لحزب الاستقلال
مواجهة بين “الإخوة الأعداء” خلال أشغال المؤتمر العام السابع عشر لحزب الاستقلال

مواجهة بين “الإخوة الأعداء” خلال أشغال المؤتمر العام السابع عشر لحزب الاستقلال

الانتفاضة

يبدو أن الهدوء الذي انطلقت على إيقاعه أشغال المؤتمر العام السابع عشر لحزب الاستقلال مساء امس الجمعة، كان بمثابة الهدوء الذي يسبق العاصفة”.
القاعة المغطاة لملعب الأمير مولاي عبد الله بالرباط كانت، قبل قليل، مسرحا لمواجهات استعملت فيها الكراسي والصحون بين أنصار حميد شباط، وأنصار حمدي ولد الرشيد، المؤيدين لمنافسه نزار بركة.
وبحسب المعطيات التي حصلت عليها “جريدةالانتفاضة ″، فإن المواجهة اندلعت في القاعة المخصصة لتناول العشاء حينما حمل عدد من الاستقلاليين حميد شباط على أكتافهم، وبدأوا في ترديد الشعارات والهتاف بحياته، قبل أن يرفع آخرون نزار بركة فوق أكتافهم أيضا، وتندلع المواجهة بين “الإخوة الأعداء”.
مصدر من عين المكان، أوضح أن أنصار نزار بركة اضطروا لإخراجه من ساحة المواجهة عبر أحد أبواب القاعة، فيما لازال شباط يتحدث مع أنصاره في الساحة المحيطة بالقاعة المغطاة.

Share

About إبراهيم الانتفاضة

Comments are closed.

Scroll To Top
close
Facebook IconYouTube IconTwitter Iconfacebook like buttontwitter follow button
الإنتفاضة

FREE
VIEW