نجاح 29053 مترشحة ومترشحا لنيل شهادة البكالوريا في صفوف المترشحين المتمدرسين برسم 2019 بجهة مراكش اسفي -= عاجل =- أبطال مراكش في رياضة الهابكيدو جين جون كوان يمثلون المغرب في البطولة العالمية بكوريا الجنوبية -= عاجل =- المهرجان الغيواني بمراكش يتطلع الى إعادة الاعتبار للفنانين المقصيين من القنوات التلفزية المغربية،والتذكير بعطاءات الفنانين الرواد -= عاجل =- أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، يبعث ببرقية تهنئة إلى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، بمناسبة ذكرى يوم “الديمقراطية والوحدة الوطنية” -= عاجل =- ورثة بوعودة يستعطفون الملك محمد السادس لرفع الظلم الذي لحقهم من طرف وزارتي الأوقاف والداخلية -= عاجل =- "الهاكا" توقف بث برنامجين براديو مارس -= عاجل =- المكتب الجهوي المنبثق عن المؤتمر الجهوي الثاني لحزب الاشتراكي الموحد بمعنويات مرتفعة وبرنامج طموح -= عاجل =- البشير عبدو ومحسن صلاح الدين في حفل ختام النسخة الثالثة من الإكليل الثقافي -= عاجل =- وزان : مصرع مسن نتيجة اقتحام سيارة مسرعة لمنزلهما الطيني بجماعة بوقرة -= عاجل =- مثول رئيس جماعة الجديدة السابق ،أمام الوكيل العام بتهمة اختلاس أموال عمومية

You are here: Home 2 تربوية 2 منح خاصة تدخل قطاع التعليم العالي في ورطة‎

منح خاصة تدخل قطاع التعليم العالي في ورطة‎

الانتفاضة

وجد وزراء  أنفسهم في مواجهة تقارير حارقة وصل لهيبها إلى رئاسة الحكومة، بدأت  من مراسلة بعض المسؤولين حيث نال قطاع التعليم  حصة الأسد من التحذيرات الواردة في تقارير ادريس جطو  ، إذ سارع سعيد امزازي وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي إلى استفسار عن مشاريع حبر على ورق بكلية الحقوق عين الشق بالدارالبيضاء التي وصلت إلى 900 مليون سنتيم لم تطبق في الأرض الواقع ، مآل إعانة خصصتها الوزارة للكلية المذكورة ، من أجل إنجاز مشاريع مهيكلة مصادق عليها من قبل مجالس الكليات ومجالس جامعة الحسن الثاني بالدارالبيضاء والوزارة، منح خاصة تدخل  قطاع التعليم  في ورطة  بعد الاستفسارات التي بقيت بدون جواب بخصوص مآل إعانة استثنائية إضافية قيمتها 9 ملايين درهم خصصتها الوزارة للكلية الحقوق عين الشق بالدارالبيضاء برسم الدخول الجامعي المنتهي، وتضمنت قائمة المشاريع المبرمجة منذ سنوات دون إنجازها مشروع تشييد بنايتين تضم كل واحدة منهما مدرجين بطاقة استيعابية قدرها 700 مقعد لم يتجاوز مرحلة الأساسات منذ 2016، وذلك رغم الحاجة الملحة لها بغرض تعويض القاعات الصفيحية المتهالكة، ومشروع بناء مراحيض لتغطية خصاص مهول في المرافق الصحية، بالإضافة إلى مشروع بناء قاعات للدرس بطاقة استيعابية قدرها 600 مقعد، والذي لم ير النور لحد الساعة،هل سيقدم المنصوري وكمات للمحاسبة ؟ هل سيكون هناك ربط المسؤولية بالمحاسبة ؟٫

Please follow and like us:

Leave a Reply

إعلن لدينا
close
Facebook IconYouTube Icon
الإنتفاضة

FREE
VIEW