خبر عاجل
You are here: Home / وطنية / مصطفى الخلفي، الناطق الرسمي باسم الحكومة : “هناك انتهاك لاتفاق وقف إطلاق النار، إلى جانب رصد انتهاك للقانون الدولي”

مصطفى الخلفي، الناطق الرسمي باسم الحكومة : “هناك انتهاك لاتفاق وقف إطلاق النار، إلى جانب رصد انتهاك للقانون الدولي”

الانتفاضة

عبر مصطفى الخلفي، الناطق الرسمي باسم الحكومة، عن موقف هذه الأخيرة الرسمي، الذي أشار أنه سبق وجرى التعبير عنه خلال الاجتماعات التي عقدت مع لجان الخارجية، والأمناء العامون للأحزاب، إلى جانب رئيس الحكومة.
الخلفي قال في الندوة الصحفية عقب الانتهاء من المجلس الحكومي، إنه “بشكل دقيق نحن أمام تدهور خطير، هناك انتهاك لاتفاق وقف إطلاق النار، إلى جانب رصد انتهاك للقانون الدولي، سينتج تغيير جذريا في الوضع القانوني والتارخي للمنطقة الموجودة شرق الجدار الدفاعي الأمني” .
واشار الخلفي إلى أن “الرسالة الملكية الخطية الواردة في هذا الصدد، تؤكد أن المغرب لن يقبل هذا التغيير، ويتم العمل حاليا على توجيه خطاب مسؤول لكافة الفاعلين يحتم على مجلس الأمن، إلى جانب الأمم المتحدة، تحمل المسؤولية الكاملة في أفق حل هذه الإشكالية”.
وأضاف المتحدث أنه على “ضوء ما تم ذكره، سيتم العمل على ترتيب النتائج المتوصل إليها، وفي حالة لم يتم وضع إنهاء وحد لهذه المناورات، ووضع حل كلي لكافة الاستفزازات، سيتم اتخاذ جميع الإجراءات اللازمة والمطلوبة لعدم السماح بهذا التغيير الذي تسعى إليه الجبهة الانفصالية في الوضع القانوني والتاريخي للمنطقة”.
في السياق ذاته، أضاف الخلفي أن “الجزائر هي المحتضن والمدعم الديبلومسي الأول لهذه الأزمة، مشيرا أنه لا يمكن تغيير دورها في نشأة النزاع وتطوره، وهو الأمر الذي يجعلها مسؤولة عن المساهمة في ايجاد حل لهذا النزاع، “الجزائر سعت للتقسيم ورحبت بمقترح تقسيم الصحراء، ما يحتم وجود الجزائر كطرف لحل النزاع في إطار مقترح الحكم الذاتي اعتبارا لكونه المقترح الديموقراطي الأنسب”.

About إبراهيم الانتفاضة

Comments are closed.

Scroll To Top
الإنتفاضة

FREE
VIEW