خبر عاجل
You are here: Home / جهوية / مدينة الصويرة : كفى من سياسة الواجهة، واسلوب الخطابة المغشوش !
مدينة الصويرة : كفى من سياسة الواجهة، واسلوب الخطابة  المغشوش !

مدينة الصويرة : كفى من سياسة الواجهة، واسلوب الخطابة المغشوش !

الانتفاضة

الصويرة  حفيظ صادق

نسمع ونتابع بالصويرة الإجتماعات الرسمية، واللقاءات المغشوشة والمهرجانات المدسوسة ،ولكن بدون فائدة ، فبقدر ما يزدادون غنى، تزداد الأسر والعائلات فقرا وحاجة،.فئة كثيرة من المتضررين بحي الملاح من ارامل ومطلقات وعازبات وعزاب ولاننسى اصحاب الدكاكين والافرنة . مند 20سنة ومشكل حي الملاح يعاني منه الصغير والكبير هل تنتظرون حتى يسقط شارع الخضارة والمحلات المحادية للملاح  على الرؤوي كي تتحركوا لحمل النعوش إلى مثواها الأخير … سقط كل شيء ونحن نشاهد الاطلال والخراب والقادورات واختناق الواد الحار ، من درب الزوينات حتى درب السكويلة ومن درب مردوخ في اتجاه قوس باب دكالة …. هذه المنازل ظلت شامخة متحملة قساوة الطبيعة، ولكن انعدام الصيانة والاصلاحات الضرورية حولها الى قنابل موقوثة تهدد بالوقوع على راس الابرياء.

 هناك من اغتنى وهناك من اصبح متشردا من طرف لوبي العقار  .  1675 مستفيد عبر اربع مراحل بالتجزئات التالية السقالة – الفرينة – ازلف وقيل بان الان ستستفيد 117 اسرة . في عهد بعض المسئولين مثلا منزل بحي الملاح توجد به اربع اسر استفادت وتم اغلاق هدا المنزل وفي رمشة عين تم احتلاله من طرف اربع اسر اخرى واستفادت، دون تحميل المسؤولية لأية جهة أو شخصية. ولاجل تنوير الراي العام يجب الرجوع الى احصاء ساكنة حي الملاح  … الاقلية المقربة من مركز القرار تعرف الشادة قبل الفادة.وهل بالضبط سكان السقالة والفرينة وازلف من قاطني منازل الملاح سابقا.  بعض الموظفين وبعض المواطنين استفادوا من هده الوزيعة ولم يعرفوا بالضبط اين يوجد حي الملاح بالصويرة.ومنهم من استفاد في كل تجزئة ولهم منازل في العالم القروي … مشكل اجتماعي وصل صداه الى المحاكم والى اصحاب القرار وهل يعقل ان تمنح دار الحي بالملاح لنفس الاشخاص ممن يحبون  ( امتلاك  السكنيات بالصويرة )

حداري من سقوط منازل بزنقة الكويت  اي( درب اكسكيس) وصانديو ودرب الخربة والمنازل المحادية لسيدنا بلال. ولاننسى الملاح الجديد يجب على المسؤولين الوقوف على هذه الحقائق، وزيارة تلك الامكنة قبل فوات الاوان  .كفانا سياسة الواجهة ، وتسخير بعض الصفحات الفيسبوكية للتغني بالعام ” زين ” ، والمسؤولين ” خدامين ” ، “الله يعمرها دار “

Share

About إبراهيم الإنتفاضة

Leave a Reply

Scroll To Top
close
Facebook IconYouTube IconTwitter Iconfacebook like buttontwitter follow button
التخطي إلى شريط الأدوات
الإنتفاضة

FREE
VIEW