خبر عاجل
You are here: Home / اقتصاد / قطاعات مهنية استانفت نشاطها و بدات تنفض الغبار عن الرواج التجاري في حين الغموض لا زال يلف انشطة الحمامات التقليدية
قطاعات مهنية استانفت نشاطها و بدات تنفض الغبار عن الرواج التجاري في حين الغموض لا زال يلف انشطة الحمامات التقليدية

قطاعات مهنية استانفت نشاطها و بدات تنفض الغبار عن الرواج التجاري في حين الغموض لا زال يلف انشطة الحمامات التقليدية

الانتفاضة

بمجرد. ما دخل قرار السلطة العمومية المتعلق بالتخفيف من التدابير الاحترازية للحجر الصحي حيز التطبيق يوم الخميس 25 يونيو 2020  عرفت العديد من الفضاءات التجارية والترفيهية والمفاهي والمطاعم توافد المواطنين عليها بعد غياب دام 3 شهر وزيادة .

وقد بدأت الحركية والرواج التجاري تدب في قطاعات مهنية متعددة وتم نفض جزء من غبار  الجمود التجاري الذي الذي كانت تعيشه خلال أيام الحجر الصحي،

وقد فتحت غالبية المحلات التجارية أبوابها في حين لا زالت حرف احرى تنتظر توافد زبنائها للتخفيف من وقع الركوض  الذي شهدته طيلة الشهور الأخيرة.

غير ان الغموض لا زال يلف كيفية التعامل مع بعض القطاعات رغم السماح لها باستئناف أنشطتها بعد توقف دام ثلاثة أشهر، ومن بينها  الحمامات الشعبية، التي لا زال الارتباك  يطغى على كيفية  تعامل المستخدمين بالحمامات مع زبنائهم المستحمين..

وبالرغم من ان لجن المراقبة قامت بزيارة  من أجل المرافبة وتوضيح  الإجراءات التي سيتم تطبيقها،  فان المستخدمين بالحمامات لازالوا يتسائلون عن كيفية الاشتغال وتحسين جودة الخدمة وتطبيق التباعد بين الاشخاص  بالاضافة الى العدد المحدد الذي لايمكن تجاوزه  حسب القدر الاستيعابية للحمام، تطبيقا لإجراء التقليص من عدد الزبائن

ويتوقع ارباب الحمامات والمستخدمين بها توافد الزبناء بكثرة  خلال الايام الاولى  وأيضا عند نهاية الأسبوع.

Share

About إبراهيم الإنتفاضة

Comments are closed.

Scroll To Top
close
Facebook IconYouTube IconTwitter Iconfacebook like buttontwitter follow button
التخطي إلى شريط الأدوات
الإنتفاضة

FREE
VIEW