You are here: Home 2 عين على مراكش 2 قائد ملحقة الحي الشتوي واعوانه من العمل الاداري، إلى ميدان تطهير الشارع من القادورات والازبال

قائد ملحقة الحي الشتوي واعوانه من العمل الاداري، إلى ميدان تطهير الشارع من القادورات والازبال

اسبوعية الانتفاضة

في سابقة قل نظيرها، قامت السلطات المحلية بحي ليفرناج بحملة نظافة همت شارع محمد الخامس، والحدائق والازقة وكثير من الطرقات الواقعة داخل نفود الملحقة الادارية الحي الشتوي,

حيث عاينت اسبوعية الانتفاضة صباح يوم الاثنين 22 أكتوبر 2018 قائد الملحقة وأعوانه، وهم يضعون أكوام المتلاشيات من القنينات الغازية، والقطع البلاستيكية والكارتونية، وغيرها من الازبال والمخلفات المبعثرة داخل سياراتهم ، في انتظار نقلها، ووضعها في مكانها المناسب داخل حاويات الازبال.

وحسب ”  م ف ” عون سلطة، فإن هذه البادرة تدخل في إطار الاهتمام بالبيئة، والمحافظة على نظافة المدينة، واعتبر ان العمل في إطار جماعي يشمل كل مكونات السلطة يمثل شكلا من اشكال الوعي بالمسؤوليات من جهة، كما يعتبر رسالة حضارية ترمي الى تأكيد الادوار المختلفة التي تلعبها السلطات المحلية خدمة للمواطن والمدينة والصالح العام بصفة عامة، ومن جهة ثانية، فالبادرة ترمي إلى لفت الانتباه إلى ان  زمن الاعتماد على المجالس الجماعية وحدها في حماية جمالية المدينة قد ولى، وعلى المواطن الغيور على مدينته التحلي بمثل هذه السلوكات التي ترقى به الى مصاف الدول المتحضرة، لأنه لم يعد مقبولا التخلص من أزبالنا عبر رميها في الطريق وتحويل فضاءات مدينة البهجة الى مزابل ، علما انه وعلى طول الشارع  تجد الحاويات والاماكن الخاصة برمي الازبال. كما لا تليق بمدينة سياحية بامتياز ان تستقبل ضيوفها في حالة تبعث على التقزز  والاشمئزاز، و لا تسر الناظرين.

ونفى عون السلطة ” م ط ” ان يكون هذا العمل تدخّْل في اختصاصات الغير بقدر ما اعتبره تعاون في اطار المصلحة العامة،واشاد بالمجهودات المبذولة على مستوى حماية البيئة من الازبال والقادورات، وبما تحقق من تطور على المستوى البيئي خاصة بعد المؤتمر الدولي للمناخ الذي كان لمدينة مراكش الشرف في احتضان فعالياته. 

Leave a Reply

إعلن لدينا
close
Facebook IconYouTube Icon
الإنتفاضة

FREE
VIEW