أنت هنا: الرئيسية 2 عين على مراكش 2 غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بمراكش تصدر حكمها في عملية القتل البشعة التي راح ضحيتها السائح الفرنسي جاكي مورو

غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بمراكش تصدر حكمها في عملية القتل البشعة التي راح ضحيتها السائح الفرنسي جاكي مورو

الانتفاضة

أصدرت غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بمراكش، اليوم الثلاثاء، أحكامها القضائية في قضية الممرضة وعشيقها الجندي وصديقتها المدلكة، المتورطين في عملية القتل البشعة التي راح ضحيتها السائح الفرنسي جاكي مورو، تقضي بإدانة المتهمة الرئيسية وهي ممرضة متمرنة مزدادة سنة 1998، بالسجن المؤبد، والحكم على عشيقها الجندي بعشرين سنة سجنا نافذا، في الوقت الذي قضت هيئة المحكمة بثلاث سنوات حبسا نافذا في حق كل من صديقتها المدلكة ومتهم رابع في هذه القضية.

وكان الوكيل العام لدى محكمة الاستئناف بمراكش، قد قرر متابعة المتهمة الرئيسية وهي ممرضة متمرنة مزدادة سنة 1998، بجناية القتل والتمثيل بجثة وإخفاء معالم جريمة، بينما توبع عشيقها الجندي المتحدر من مدينة ورززات ويعمل بإحدى الفرق التابعة للقوات المسلحة الملكية بالحي العسكري بجيليز، وصديقتها المدلكة المزدادة بالرباط سنة 1995، ومتهم رابع من أجل المشاركة وعدم التبليغ عن جريمة، قبل أن يحيل المتهين الأربعة على قاضي التحقيق، والذي استمع إليهم تمهيديا وتفصيليا في محاضر قانونية ، قبل أن يقرر إحالتهم على غرفة الجنايات قصد محاكمتهم.

وتعود تفاصيل القضية إلى يوم السبت 10 يونيو الماضي، الذي تزامن مع شهر رمضان، عندما عثرت مصالح الأمن على أجزاء جثة الضحية في حاويات للقمامة بكل من حي مبروكة وحي جليز غير بعيد عن مستشفى ابن طفيل بمراكش، اتضح من خلال العضو التناسلي للضحية أنه أجنبي، لتبدأ عملية البحث والتحري من أجل الوصول إلى الفاعل.

اضف رد

إعلن لدينا