خبر عاجل
You are here: Home / مجتمع / صور مؤثرة للسيدة هيلين اليوسفي وهي تتحسر على رحيل زوجها المجاهد الوطني الكبير عبد الرحمان اليوسفي في مقبرة الشهداء
صور مؤثرة للسيدة هيلين اليوسفي وهي تتحسر على رحيل زوجها المجاهد الوطني الكبير عبد الرحمان اليوسفي في مقبرة الشهداء

صور مؤثرة للسيدة هيلين اليوسفي وهي تتحسر على رحيل زوجها المجاهد الوطني الكبير عبد الرحمان اليوسفي في مقبرة الشهداء

الانتفاضة

بهذه الصور المؤثرة للسيدة هيلين اليوسفي ودعت وهي تتحسر على رحيل زوجها المجاهد الوطني الكبير عبد الرحمان اليوسفي في مقبرة الشهداء

صور مؤثرة جدا لأنها تجسد قيم الوفاء والحب والاخلاص، بين زعيم كبير وسيدة قدرت اي نوع من الرجال تزوجت منذ 73 سنة

وقد أحب الاستاذ الكبير في هيلين كل شيء البساطة والهدوء فهي مراة هادئة دونما تكلف، لا تهمها الماركات ولا الذهب والماس، بسيطة في اختياراتها وعميقة في حديثها، الذين يعرفونها يدركون ان اليوسفي أحب فيها اشياء كثيرة. كانت تحسن اختيار الالوان الجميلة، وتناسق الالوان وانتقاء الموديلات، دون ان تكون في حاجة لان يكون موقعها أشهر مصممي الازياء.

اما هي فعشقت فيه الثوري والمناضل والواقعي الذي ناضل من اجل وطنه، لا من اجل تحقيق المكاسب الشخصية.

وقد ولد المرحوم اليوسفي في اليوم العالمي للمرأة، أي يويوم ثامن مارس، وهو الذي منذ ان التقى ماري هيلين ظل وقد حرص ان يظل وفيا للسيدة التي كانت كانت تناقشه في افكاره وتفهمه بكلمة واحدة واحيانا كانت تكفي همسة، ولا غرابة فالراحل كان قليل الكلام وعميق المعنى.

وقد كانت  تلازمه باستمرار و بانتظام،  كان الزعيم المغربي لا يفارقها ، قناعة منه انها نصفه الذي لا يمكنه الاستغناء عنه.

Share

About إبراهيم الإنتفاضة

Comments are closed.

Scroll To Top
close
Facebook IconYouTube IconTwitter Iconfacebook like buttontwitter follow button
التخطي إلى شريط الأدوات
الإنتفاضة

FREE
VIEW