خبر عاجل
You are here: Home / كتاب الآراء / القيادات النقابية بمراكش تحذر من تهريب النقاش، وتنصح وزير التربية بتجنب الطريق السيار في تطبيق وأجرأة قانون الإطار
القيادات النقابية بمراكش تحذر من تهريب النقاش، وتنصح وزير التربية بتجنب الطريق السيار في تطبيق وأجرأة قانون الإطار

القيادات النقابية بمراكش تحذر من تهريب النقاش، وتنصح وزير التربية بتجنب الطريق السيار في تطبيق وأجرأة قانون الإطار

الانتفاضة

 تجديد الثقة في سعيد امزازي وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي واستمراره في مهامه ضمن لائحة العثماني الجديدة. تجعله أكثر ثقة وعزيمة على مواصلة عملية التحسيس والتعبئة من أجل تطبيق وأجرأة القانون الاطار، رغم التحذيرات النقابية التي سمعها مباشرة من الكاتب الجهوي للنقابة الوطنية للتعليم بجهة مراكش اسفي السيد حسن كريبي، و أيضا من عضو المكتب الوطني لجامعة الوطنية لموظفي التعليم السيد ادريس المغلشي، خلال اللقاء التواصلي الذي نظمته الاكاديمية الجهوية للتربية والتكوين يوم الجمعة رابع أكتوبر من السنة الجارية بمتحف محمد السادس للماء .

        إذا كانت بعض الجهات قد اختارت العزف على سمفونية : “كلامك اسيد الوزير هو الكبير ” فإن النقابات التعليمية بجهة مراكش أسفي كانت صريحة وجريئة، وأعلنت مواقفها وتصورها للقانون الاطار بعيدا عن لغة الخشب، وتزييف الحقائق، والإطراء المبالغ فيه، فهي تعتبر نفسها غير معنية بهذا القانون، مادامت الوزارة المعنية لم تستشر فيه كل النقابات، ولم تأخذ برأيها، حيث ذكَّر حسن كريبي بمآل الميثاق الوطني للتعليم، وأيضا المخطط الاستعجالي، الذي استنزف ميزانية ضخمة، بدون نتائج أو مردودية تعود بالنفع على المنظومة التربوية، وعلى نساء ورجال التعليم، واعتبر  أن ما يروجه الوزير من ايجابيات ، وما يرمي اليه من خلال التعبئة والتحسيس لا يعدو مجرد حلم من الأحلام التي ذأب المغاربة على التلدذ بها على فراش النوم، قبل أن يصدمهم الواقع، ويستيقظوا من كابوس ألبَسوه ” قشَّابة المجذوب القصيرة، والممزقة” وظلوا يترقبون حلول البركات ونزول الكرامات …

السيد ادريس المغلشي عضو المكتب الوطني لجامعة الوطنية لموظفي التعليم الذي أخذ الكلمة مباشرة بعد الكريبي ، لم يَدَعْ المناسبة تمُـرّ دون نفْي مزاعم وزارة التربية بإشراك المكاتب النقابية الجهوية في مناقشة قانون الإطار ، باعتبارها شريكا حقيقيا وفاعلا إيجابيا في الحقل التعليمي ، وتساءل في ذات الوقت، ان كانت مواصفات عقد هذا اللقاء التواصلي تحقق التعبئة المنشودة، إذا ما أخذنا بعين الاعتبار الإشكال الحاصل بين التعبئة والتحسيس، مشيرا الى أن التعبئة هي استنفار كل مكونات المجتمع، من اجل انجاح المشروع، وهو شرط غير متوفر، كما أن شروط نجاح التعبئة يختلف تماما عما نعيشه الان.

ومن تم تمنى القيادي  ادريس المغلشي ألا تتكرَّر من جديد معزوفة منتديات الاصلاح..، والمخطط الاستعجالي.. وما واكبهما من تطورات ادت الى هدر الوقت، وتبديد المال العام، مطالبا بتحديد المسؤوليات وترتيب الجزاءات، وألا تبقى الاسئلة حول محاسبتها مجهولة

أشار المغلشي أيضا إلى الحلقة المفقودة وهي تفسير علاقة التقييم بين  المخطط الاستعجالي وقانون الاطار الذي هُرٍّب في النقاش على المستوى المركزي وتم تغييب النقابات التعليمية، واصفا السرعة الفائقة التي يسير بها مشروع قانون الإطار ب”الطريق السيار ” ليصل إلى محطة مراكش، متمنيا الا تكون المحطة الاخيرة، وان تتلوها محطات اخرى من اجل التعبئة الحقيقية للمجتمع بكل مكوناته، لأن قضية التعليم هي شأن مجتمعي تواكبه، خطابات جلالة الملك وتضع الاصبع على الداء، ولا يمكن ان تتكرر الأعطاب، ويتحمل الحصيلة نساء ورجال التعليم،

ويذكر ان عضو المكتب الوطني للجامعة الوطنية لموظفي التعليم ختم كلمته بالإشارة إلى مؤشر بسيط قائلا : ” انظروا الى الهجرة الجماعية في التقاعد النسبي لتعرفوا حقيقة واقع التعليم”.

هل يأخذ سعيد أمزازي وزير التربية بنصائح القياديين النقابيين، ومعهما العديد من المسؤولين والمهتمين والمتتبعين للشأن التعليمي ببلادنا، دون إغفال المقترحات الوجيهة التي تقدمت بها فيدرالية اليسار بمجلس النواب بخصوص “الحفاظ على مجانية التعليم العمومي والدور الإستراتيجي الذي يجب أن تلعبه المدرسة العمومية”.

 وللإشارة والتذكير لمن يهمه الأمر، فالكلمات التي ألقاها كل من حسن كريبي واديس مغلشي كانت صريحة وعاريه من زخرف الكلام، ومسايرة ايقاع ” العام زين ” ، وإخفاء الشمس بالغربال، والتباهي بمنجزات يفندها الواقع المعيش، واستعمال الفرامل، والعمل على إشراك القوى الحية من أجل إخراج القانون الاطار في حلة جيدة، تحظى بالاجماع وبموافقة أغلب الفاعلين التربوين في المجتمع، وذلك أفضل بكثير من سباق الارانب التي تنطلق بالسرعة القصوى، ولكن سرعان ما تغادر الحلبة قبل أن تبلغ الوصول

محمد السعيد مازغ

Share

About إبراهيم الإنتفاضة

Comments are closed.

Scroll To Top
close
Facebook IconYouTube IconTwitter Iconfacebook like buttontwitter follow button
التخطي إلى شريط الأدوات
الإنتفاضة

FREE
VIEW