خبر عاجل
You are here: Home / عين على مراكش / زمن كورونا.. مواسيم “التبوريدة” اصبحت منعدمة كليا
زمن كورونا.. مواسيم “التبوريدة” اصبحت منعدمة كليا

زمن كورونا.. مواسيم “التبوريدة” اصبحت منعدمة كليا

الانتفاضة

عدسة: عبدالإلاه الشلح

تلقى التبوريدة الإقبال الكبير لدى الجمهور العريض المغربي والدولي، كما أنها ترتبط بالمنافسات الاحتفالية مثل: المواسم والأعياد الفلاحية والعديد من الأعياد الوطنية والعائلية. وتبقى معروفة لدى الأجانب بلفظة “الفانتازيا” ذات الأصل اللاتيني، التي تعني الترفيه، وقد حافظت التبوريدة على بعدها الروحي القوي، لاسيما أنها تضع الحصان، كحيوان مقدس في الإسلام، في صلب المشهد الفرجوي الرائع.

تتوزع فرق الخيالة الخاصة بـ”التبوريدة” على مناطق المملكة، حسب المواسم التي تتعلق بهذا الفن الجميل، فحسب تصريح رئيس احدى الفرق المتواجدة بالمحاميد بمراكش، والذي التقيناه يدرب بعض الفتيان والفتيات على ركوب الخيل وفن “التبوريدة”،انه مع هذه الظروف الصعبة التي يعيشها المغرب والعالم، في ظل تفشي وباء كورونا فيروس، أصبحت مواسيم “التبوريدة” منعدمة كليا،ولايسعنا والحال كهكذا، الا ان نطلب الله ان يفرج كرب مملكتنا الشريفة ويزيح عنها وعنا هذا المرض..

تابعونا:
Share

About إبراهيم الانتفاضة

Comments are closed.

Scroll To Top
close
Facebook IconYouTube IconTwitter Iconfacebook like buttontwitter follow button
التخطي إلى شريط الأدوات
الإنتفاضة

FREE
VIEW