أنت هنا: الرئيسية 2 رياضية 2 رونار يُقر : “لا أعيش حياةً طبيعيةً في المغرب”

رونار يُقر : “لا أعيش حياةً طبيعيةً في المغرب”

الانتفاضة

وصف هيرفي رونار، مدرب المنتخب الوطني، الأجواء التي يعيشها داخل مقَامِهِ في المغرب بـ”المجنونة”، مُبرزاً الشَّغف الذي يستولي على الجماهير بلعبة كرة القدم، ومدى اهتمامهم بها، وجعلها ضمن الأولويات في تراتبية معيشهم اليومي. 

وقال المدير الفني الفرنسي، في حديثه إلى صحيفة “لوفيغارو”: “هناك ضغوطات مجنونة، يصعب علي الخروج إلى الشارع، لأن الناس يتحلَّقون حولك ويطلبون منك التحدث عن كرة القدم، واللاعبين وكذلك الانتظارات والطموحات”.

“لا يمكنني أن أعيش حياة طبيعية في المغرب، إنه أمرٌ أفضل من المُهاجمة بالحصى، لذلك على المرء التعايش مع ذلك والتكيف معه”، يُضيف قائد العارضة الفنية لـ”أسود الأطلس”.

وكان “الثَّعلب” قد ذاق مرارة الخروج من الدور الأول لنهائيات كأس العالم 2018 بروسيا، إثر السقوط أمام المنتخبيْن الإيراني والبرتغالي، لتظل له مقابلة شكلية أمام المنتخب الإسباني، يوم الإثنين القادم، ضمن الجولة الثالثة.

اضف رد

إعلن لدينا