خبر عاجل
You are here: Home / آخر الأخبار / رجال السلطة المحلية واعوانهم بالملحقة الادارية الاولى بابن جرير يقومون بجولات ودوريات مكثفة لمراقبة مدى التزام السكان بالحجر الصحي،
رجال السلطة المحلية واعوانهم بالملحقة الادارية الاولى بابن جرير يقومون بجولات ودوريات مكثفة لمراقبة مدى التزام السكان بالحجر الصحي،

رجال السلطة المحلية واعوانهم بالملحقة الادارية الاولى بابن جرير يقومون بجولات ودوريات مكثفة لمراقبة مدى التزام السكان بالحجر الصحي،

الانتفاضة

 تواصل عناصر السلطة المحلية بالملحقة الادارية الاولى بابن جرير عملها ، بكل حزم وعمل جاد ،للدفع ببقاء السكان بمنازلهم وحرص تام على الاحترام الصارم لحالة الطوارئ الصحية التي أقرتها السلطة الاقليمية براسة عامل اقليم الرحامنة  في مواجهة انتشار كوفيد 19. 

و مع حلول ايام عطلة عيد الفطر المبارك الذي تزامن مع حالة الطوارئ الصحية التي تم تمديدها ببلادنا وبعد ان اضحت مدينة ابن جرير خالية من حالات الاصابة بهذا الوباء  بصفة نهائية وتفاديا لانتشار هذه  الجائحة من جديد بالمدينة والاقليم رفعت الملحقة الادارية الاولى بابن جرير تحت اشراف  قائد الملحقة محمد الكمراني  حالة التأهب واليقظة الى مرحلة قصوى .

وحرصت عناصر الملحقة الادارية الاولى واعوانها على تشديد  المراقبة والتتبع الهادفة إلى تنفيذ القرارات المتخدة خلال مراحل هذه الأزمة المتواصلة لمواجهة هذا الوباء الفتاك، فكثفت من الدوريات الميدانية داخل الاحياء وخارجها لحث السكان على  الاحترام الصارم لحالة الطوارئ الصحية التي أقرتها السلطات العمومية في مواجهة انتشار كوفيد 19.

وعاينت ” جريدة الإنتفاضة “ في اول ايام عيد الفطر المبارك الدورية المشتركة التي يقودها رشيد المنتصر خليفة قائد المقاطعة الادارية الاولى برفقة عناصر من الامن الوطني ومجموعة من افراد القوات المساعدة واعوان السلطة التابعين الملحقة الادارية الاولى وهي تجوب مختلف المحاور والشوارع الرئيسية وأزقة احياء النوروالفرح والسلام وباقي الاحياء التابعة لتراب الملحقة الادارية الاولى،

وقد سبق للدوريةان كثفت  من جولاتها بجميع الاحياء بتراب الملحقة الادارية الأولى وفق برنامج يومي  لتنبيه السكان و أصحاب المحلات التجارية ، بالامتثال  للقرارات الصادرة في هذدا الشان مع تحذيرهم من مخالفة تنفيذها لكي لا  تكون الملحقة مجبرة لاتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة حيال المخالفين..  

  وتجدر الاشارة الى ان رجال السلطة واعوانهم  بالملحقة الادارية الاولى تمكنوا عبر دورياتهم المكثفة، من اقناع المواطنين إلى الالتزام بالطوارئ، حيث تراجع عدد الأشخاص الذين كانوا يتجولون في الشوارع بدون ترخيص وبدون اية ضرورة ملحة 

واستحسن العديد من سكان الاحياء وشبابها عمل هذه الدورية منوهين بدورها الايجابي وبطريقة اشتغالها المعتمدة على التواصل المباشر و وردع المخالفين واقناعهم بأن الامتثال لحالة الطوارئ الصحية معركة جدية لا هوادة فيها ،وانها تتطلب التزاما واضحا من الجميع بما تفرضه حالة  الطوارئ الصحية  للخروج من هذه الظروف الاستثنائية باقل الخسائر.

 

Share

About إبراهيم الإنتفاضة

Comments are closed.

Scroll To Top
close
Facebook IconYouTube IconTwitter Iconfacebook like buttontwitter follow button
التخطي إلى شريط الأدوات
الإنتفاضة

FREE
VIEW