دراسة حديثة، توصلت إلى أن ذوبان الأنهار الجليدية الناجمة عن ظاهرة الاحتباس الحراري قد يتسبب في انهيارات أرضية في بعض أجزاء من العالم

دراسة حديثة، توصلت إلى أن ذوبان الأنهار الجليدية الناجمة عن ظاهرة الاحتباس الحراري قد يتسبب في انهيارات أرضية في بعض أجزاء من العالم

الانتفاضة

توصلت دراسة حديثة، إلى أن ذوبان الأنهار الجليدية الناجمة عن ظاهرة الاحتباس الحراري قد يتسبب في انهيارات أرضية في بعض أجزاء من العالم، مما قد يؤدي إلى ظهور موجات تسونامي عملاقة. وأفادت دراسة بأنه منذ 3 سنوات كان هناك انهيار أرضي كبير في ولاية ألاسكا، ناجم عن ذوبان الجليد في نهر تيندال، ما أدّى إلى تسونامي في المضيق البحري، وفق موقع “dailygeekshow”، وأنه لم يسفر عن أي ضحايا ومر دون أن يتم التطرق له نسبيا في الصحافة، ولكنه كان واحدا من أكبر موجات التسونامي التي سجلت على الإطلاق، حيث حذر دان شوجار، مؤلف مشارك في الدراسة من التراجع السريع للأنهار الجليدية، الأمر الذي قد يتسبب بـ”تسونامي كبير”. ومن جهته قال بريتوود هيغمان، المشارك أيضا في الدراسة: “هذه هي المرة الأولى التي نتمكن فيها من دراسة هذا النوع من التسونامي من البداية إلى النهاية”. وبفضل الصور التي التقطتها الأقمار الصناعية، كان العلماء قادرين على التحليل بدقة كيفية تكسر الأرض وانزلاقها بسبب الانصهار السريع لنهر تيندال الجليدي، الذي كان في عدم استقرار منذ 20 عاما، ويجب أن تمكن الخرائط التي حصلوا عليها من تحديد مخاطر هذه الحالات بشكل أفضل.

Please follow and like us:
error

About إبراهيم الإنتفاضة

Leave a Reply

Scroll To Top
close
Facebook IconYouTube Icon
الإنتفاضة

FREE
VIEW