خبر عاجل
You are here: Home / وطنية / دراسة: إدماج الشباب يضفي دينامية ويقدم “نظرة جديدة” حول مشاكل المجتمع
دراسة: إدماج الشباب يضفي دينامية ويقدم “نظرة جديدة” حول مشاكل المجتمع

دراسة: إدماج الشباب يضفي دينامية ويقدم “نظرة جديدة” حول مشاكل المجتمع

arton2990

كشفت دراسة قامت بها وزارة الداخلية حول “النسيج الجمعوي بالمغرب” أن إدماج الشباب في العالم الجمعوي يقدم ” نظرة جديدة ” حول القضايا الراهنة، والمشاكل التي يعاني منها المجتمع عموما.

وبعد أن أوضحت الدراسة أن “إدماج الشباب يضفي دينامية، وخبرات جديدة، وخصوصا نظرة جديدة حول القضايا الراهنة، والمشاكل التي يعاني منها المجتمع عموما”، أضافت أن أهمية إدماج الشباب كمهنيين، منتخبين أو بكل بساطة كمنخرطين في العالم الجمعوي أمر لم يعد يحتاج إلى تأكيد، مشيرا إلى أن 27 في المائة من حضور الشباب في الهيآت المسيرة للجمعيات تشهد على إقبال هذه الفئة على العمل الجمعوي كمجال مناسب للتعبير وفرض الذات.

من جهة أخرى، اعتبرت الدراسة أن العالم الجمعوي يبقى مجالا يشهد حضور عدد قليل من النساء حيث أن 12 في المائة فقط من النساء يحتل مناصب في الهيئات القيادية للجمعيات، مبينة أن ذاك مرده بالدرجة الأولى لتاريخ هذا المجال، بالنظر إلى أن غالبية الجمعيات الموجودة حاليا هي ” مخلفات لهيئات قديمة كانت حكرا على الرجال (الصيد، الرياضة،..).

وأرجعت الدراسة، حسب وكالة المغرب العربي للأنباء، ضعف الحضور النسائي أيضا إلى جيوب المقاومة داخل الجمعيات، معتبرة أن ” النساء هن من يواجهن العراقيل والإقصاء بحكم الأمر الواقع من مواقع التسيير أو الرئاسة”. ويلاحظ نفس المعطى في الحقل السياسي، حيث حضور المرأة داخل الهيئات القيادية للأحزاب السياسية يقارب 16 في المئة، حسب الدراسة.

About إبراهيم الانتفاضة

Comments are closed.

Scroll To Top
الإنتفاضة

FREE
VIEW