الدار البيضاء : رجل في عقده السادس، يقدم على الإنتحار بحي بوركون -= عاجل =- وفاة لاعب بعد شرب كأس ماء مثلج وتحذير طبي من "الصدمة الحرارية" -= عاجل =- العالم يتوقف عن استخدام "الكيلوغرام" بداية من اليوم! -= عاجل =- الدار البيضاء .. مصرع ثلاثة عمال اختناقا في قناة للصرف الصحي ببسكورة -= عاجل =- اللجنة التحضيرية للبام تنفجر في وجه بنشماش والأخير يؤجل انتخاب رئيسها لاجتماع لاحق -= عاجل =- وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي : "تغيير المناهج الدراسية الخاصة باللغات في مستويات التعليم الابتدائي" -= عاجل =- جرحى في انفجار استهدف حافلة سياح قرب القاهرة -= عاجل =- تتويج عبد الرزاق حمد الله بجائزتي الحذاء الذهبي وأفضل لاعب في الدوري السعودي لكرة القدم -= عاجل =- الملاكم الأمريكي ديونتاي ويلدر يحتفظ بلقب بطولة العالم للوزن الثقيل -= عاجل =- افتتاح المشروع النموذجي لخزانة القرب بالنخيل لترسيخ ثقافة الكتاب في أوساط الأطفال والشباب

You are here: Home 2 جهوية 2 حفر وتصدعات في شوارع الصويرة والمجلس البلدي خارج التغطية

حفر وتصدعات في شوارع الصويرة والمجلس البلدي خارج التغطية

الصويرة : حفيظ صادق

تعرف شوارع وازقة ودروب وساحات مدينة الصويرة في الآونة الأخيرة، انتشار الحفر بشكل يؤكد بالملموس غياب اهتمام المسؤولين عن المجلس البلدي بالشأن المحلي، وانشغالهم بالتفاهات وما لا يدخل في إطار اهتمام المواطن وتحسين ظروفه المعيشية،  فضلا عن غياب المكتب الوطني للماء الصالح للشرب وإلقاء الحبل على الغارب.

 

اين هم المسؤولون ؟ أين هم  المنتخبون؟  أين إولئك الذين يتبجحون بغيرتهم على المدينة، وبما حققوه من إنجازات ومشاريع تعود بالنفع على المدينة وعلى السياحة ؟ ، هل عيونهم لا ترى الحفر، وآذانهم لا تسمع مأساة الضحايا الذين يقعون فيها دون رحمة ولا شفقة، دون أن تثير فيهم سؤال الموطنة، والحق في سلامة الطرقات والسير فيها بأمان.
بالأمس مساءا سقط رجل مسن نقل على وجه السرعة إلى المستعجلات، ويوم قبله وقع سائح أجنبي، وذلك على مشارف شارع مولاي يوسف وهو شارع رئيسي ومحادي للسور التاريخي، وممر سياحي يؤدي في اتجاه باب دكالة او باب مراكش، ويشهد اقبالا من طرف المواطنين والزوار والسياح الاجانب.

انها حفر قنوات الصرف الصحي التي أضحت مصيدة للراجلين وخصوصا بالليل نظرا لانعدام الإنارة والضبط أمام سينما الريف. وحفر أخرى تعمل بنشاط كبير في اصطياد أصحاب الدراجات والعربات والسيارات الخفيفة التي تتسبب زيادة على وقوع اصحاب الدراجات ارضا والاصابة بالجروح والكسور، تؤدي الى أعطاب ميكانيكية بالسيارات 

فهل من ضمائر حية تقطع مع هده المهازل!؟ خصوصا ان الامر لا يتعلق بحفرة واحدة ولكن بحفر بالشوارع الرئيسيذ داخل المدينة العثيقة وخصوصا شارع الزرقطوني وشارع المستشفى…..
إن  الساكنة في حاجة الى تأهيل المدينة وتهييئها كمدينة سياحية عالمية ، وان تشكل لجنا تراقب ما خلفته الاشغال من حفر وتصدعات منذ السنة الماضية وان تعمل على اصلاح ما افسده المجلس البلدي والمكتب الوطني للماء الصالح للشرب.

 

Please follow and like us:

Leave a Reply

إعلن لدينا
close
Facebook IconYouTube Icon
الإنتفاضة

FREE
VIEW