You are here: Home 2 ثقافة و فن 2 جمعية الكرامة للدفاع عن حقوق الانسان تطالب بفتح تحقيق في ملابسات وفاة الاديب المغربي “محسن أخريف”

جمعية الكرامة للدفاع عن حقوق الانسان تطالب بفتح تحقيق في ملابسات وفاة الاديب المغربي “محسن أخريف”

الانتفاضة

طالبت جمعية الكرامة للدفاع عن حقوق الإنسان، الجهات المختصة بفتح تحقيق نزيه وشفاف في ملابسات الفاجعة التي أودت، مساءاول أمس الأحد، بحياة الأديب والروائي المغربي محسن أخريف، عقب تعرضه لصعقة كهربائية داخل خيمة الندوات بساحة الفدان بمدينة تطوان على هامش فعاليات عيد الكتاب. وأعلنت الجمعية عن نيتها تنصيب نفسها طرفا مدنيا في القضية للمطالبة بمحاسبة كل من ثبتت مسؤوليته التقصيرية و »سوء التدبير للتظاهرة الثقافية » بهدف تمكين أسرة المرحوم من التعويضات القانونية حتى لا يضيع دم الفقيد هدرا »، وفق صياغة بلاغ جمعية الكرامة للدفاع عن حقوق الإنسان. وحمّلت الجمعية الحقوقية، في بيان لها « الجهات المنظمة، خاصة تلك التي أشرفت على عقد الصفقات اللوجستيكية لإقامة التظاهرة الثقافية، كامل المسؤولية المادية والمعنوية في الحادث المفجع الذي خطف روح رئيس رابطة أدباء الشمال وأحد الأسماء اللامعة في مجال القصة والشعر والأدب بتطوان والمغرب، بتعبير الوثيقة. وقالت جمعية الكرامة للدفاع عن حقوق الإنسان: « كان من الواجب على الجهة المنظمة السهر على متابعة صلاحية جميع التجهيزات بما يضمن الحفاظ على أرواح وسلامة متتبعي المحاضرات وزوار معرض الكتاب الذي ساهمت فيه فعالياته مؤسسات عمومية، على رأسها وزارة الثقافة، بمبالغ مالية لتغطية فعالياته ».

Please follow and like us:

Leave a Reply

إعلن لدينا
close
Facebook IconYouTube Icon
الإنتفاضة

FREE
VIEW