الدار البيضاء : رجل في عقده السادس، يقدم على الإنتحار بحي بوركون -= عاجل =- وفاة لاعب بعد شرب كأس ماء مثلج وتحذير طبي من "الصدمة الحرارية" -= عاجل =- العالم يتوقف عن استخدام "الكيلوغرام" بداية من اليوم! -= عاجل =- الدار البيضاء .. مصرع ثلاثة عمال اختناقا في قناة للصرف الصحي ببسكورة -= عاجل =- اللجنة التحضيرية للبام تنفجر في وجه بنشماش والأخير يؤجل انتخاب رئيسها لاجتماع لاحق -= عاجل =- وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي : "تغيير المناهج الدراسية الخاصة باللغات في مستويات التعليم الابتدائي" -= عاجل =- جرحى في انفجار استهدف حافلة سياح قرب القاهرة -= عاجل =- تتويج عبد الرزاق حمد الله بجائزتي الحذاء الذهبي وأفضل لاعب في الدوري السعودي لكرة القدم -= عاجل =- الملاكم الأمريكي ديونتاي ويلدر يحتفظ بلقب بطولة العالم للوزن الثقيل -= عاجل =- افتتاح المشروع النموذجي لخزانة القرب بالنخيل لترسيخ ثقافة الكتاب في أوساط الأطفال والشباب

You are here: Home 2 ثقافة و فن 2 جدل وغضب وهجوم بعد ارتداء مادونا النقاب في رمضان

جدل وغضب وهجوم بعد ارتداء مادونا النقاب في رمضان

الانتفاضة

أثارت “ملكة البوب” الأمريكية، مادونا، الجدل من حولها مؤخرا، وذلك بعدما وصف بأنه سخرية منها من المسلمين خلال شهر رمضان.

ورصد المصورون مادونا يوم الأربعاء 8 ماي الجاري، بداخل مطار جون كينيدي في مدينة نيويورك الأمريكية، وهي ترتدي لباسا يشبه النقاب.

وفي المقابل، شارك مقدم البرامج التلفزيونية والصحفي البريطاني بيرس مورجان صورة مادونا وهي مرتدية للنقاب، عبر حسابه الرسمي على « تويتر »، واتهمها بالسخرية من النساء المسلمات من خلال ارتداءها للبرقع ، وأنها فعلت هذا من أجل جذب جمهورها لشراء تذاكر جولتها الغنائية الجديدة.

وفيما أشارت تقارير إلى أن مادونا (60 عاما) ارتدت النقاب بغرض « التخفي » من مطاردة المعجبين لها، فقد أصر بيرس مورغان في مقاله المنشور في صحيفة « ديلي ميل » البريطانية، على أنها « تهاجم الدين بشكل صارخ من أجل الدعاية لنفسها ».

وكتب بيرس في المقال: « مادونا كانت تعلم بالضبط ما الذي تفعله، لأنه نفس الأمر الذي كانت تفعله منذ 40 عاما، وهو جذب الانتباه إليها بشكل وقح ».

وتابع: « توقفت عن الضحك هذه المرة من فعلتها، وأدركت أن حيلتها لجذب الاهتمام لم تكن مضحكة على الإطلاق، لقد شعرت بإهانة كبيرة ».

وذكر مورغان في مقاله أن « مادونا كانت يائسة للبقاء على تواصل مع معجبيها، بل ومهووسة بالحاجة إلى إحداث « صدمة لا معنى لها » من أجل تحقيق غرضها ».

وقارن مورغان مادونا بجمال نظيرتها، نجمة الإغراء الأمريكية، شارون ستون (61 عاما)، التي أشاد بها في المقابل، واعتبرها « نموذج رائع لجميع النساء ».

وأجمع العديد من قراء مقال بيرس مورغان، أن ما تفعله مادونا لإثارة الجدل حاليا هو مجرد كفاح منها لمقاومة الشيخوخة وتقدمها في العمر.

Please follow and like us:

Leave a Reply

إعلن لدينا
close
Facebook IconYouTube Icon
الإنتفاضة

FREE
VIEW