وشهد شاهد من أهلها.. ضعف الادارة الجهوية للصحة بمراكش يدفع أطرا طبية لإطلاق نداء استغاثة-آخر الأخبار-جدل الكمامة داخل السيارة يعود للواجهة-آخر الأخبار-شكوك حول مشاركة نجم ريال مدريد أساسيا ضد السيتي-آخر الأخبار-حصيلة انفجار بيروت ترتفع لأزيد من 100 قتيل وآلاف الجرحى ودمار شامل في المدينة-آخر الأخبار-نسبة نجاح المكفوفين في البكالوريا برسم الدورة الاستدراكية بلغت 94.18 في المائة-آخر الأخبار-إصابة مواطنة مغربية في الانفجار الذي هز مرفأ بيروت (سفارة)-آخر الأخبار-دياب يتعهد بمحاسبة "المسؤولين عن كارثة" انفجار مرفأ بيروت-آخر الأخبار-كورونا يستمر في حصد أرواح المغاربة وعدد المصابين الجدد يتجاوز ال1000-آخر الأخبار-تفعيلا للخطاب الملكي لعيد العرش بنشعبون، يكشف عن الخطوط العريضة التي يراها كفيلة بإنعاش الإقتصاد الوطني ،-آخر الأخبار-بيان استنكاري للنقابة الوطنية للصحة العمومية الفيدرالية الديمقراطية للشغل بخصوص منع رخص العطل السنوية

خبر عاجل
You are here: Home / تربوية / توضيح المديرية الاقليمية للتعليم بمراكش بخصوص حالة التلميذة الكفيفة شعبة الألمانية
توضيح المديرية الاقليمية للتعليم بمراكش بخصوص حالة التلميذة الكفيفة شعبة الألمانية

توضيح المديرية الاقليمية للتعليم بمراكش بخصوص حالة التلميذة الكفيفة شعبة الألمانية

قدمت المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي بمراكش، مجموعة توضيحات بخصوص حالة تلميذة  كفيفة تم تداول بعض المعطيات عبر المواقع الإلكترونية حول ظروف اجتيازها لمادة اللغة الألمانية بامتحانات البكالوريادورة يوليوز2020.

وحسب بلاغ للمديرية، فإن أسرة التلميذة المعنية تقدمت، بطلب من أجل اعتماد مرافقة لها من مستوى السنةا لأولى بكالوريا، في حين تنص المادة 53 من المقرر الوزاريالمنظم لامتحانات البكالوريا على أن لا يتجاوز سن المرافق 16 سنة وألا يتجاوز مستواه الدراسي الجذع المشترك.

هذا، وقد سلكت هذه المديرية، في إطار الالتزام بتطبيق مقتضيات المقرر الوزاري، وضمان تكافؤ الفرص بين مختلف المترشحات والمترشحين، كل السبل التي تسمح بها المساطر والتنظيمات في هذا الباب من أجل تيسير اجتياز المترشحة للاختبارات، حيث تم اعتماد مرافقة من بين التلميذات والتلاميذ المتفوقين بالجدع المشترك حاصلة على أعلى نقطة في مادة اللغة الألمانية بالفصل الذي تدرس به.

    وإذ تخبر المديرية الإقليمية بمراكش الرأي العام بهذه المعطيات، تتمنى للمترشحة المعنية ولجميع المترشحات والمترشحين التوفيق والنجاح في هذه المحطة الهامة في مسارهم الدراسي، وتؤكد تمسكها بالتفاعل البناء مع مختلف المنابر الإعلامية الغيورة على قطاع التربية والتكوين خدمة للمنظومة التربوية وللصالح العام.

Share

About إبراهيم الإنتفاضة

Comments are closed.

Scroll To Top
close
Facebook IconYouTube IconTwitter Iconfacebook like buttontwitter follow button
التخطي إلى شريط الأدوات
الإنتفاضة

FREE
VIEW