حضور متميز للمغرب في اللجنة الأولمبية الدولية، بعد إعادة تعيين أربعة مغاربة كأعضاء ضمن لجانها لسنة 2020-آخر الأخبار-عاجل "في زمن كورونا جريمة قتل تخلق الرعب بمنطقة سيدي بدهاج وساكنة تكركوست تطالب بفتح تحقيق في الموضوع-آخر الأخبار- الشرطة القضائية بمكناس، توقف 12 مواطنا إفريقيا جنوب الصحراء، للاشتباه في تورطهم باستعمال السلاح الأبيض المفضي إلى الموت والمشاركة-آخر الأخبار-بعد تدخل من عامل اقليم الرحامنة, انطلاق عملية العلاج بالمجان لفائد ال20 مريضا المسجلين بلائحة الانتظارلمرضى القصور الكلوي بابن جرير-آخر الأخبار-ولاية ومجلس جهة بني ملال خنيفرة تتسلمان شاحنات صهريجية للماء الشروب، وآليات لازاحة الثلوج.-آخر الأخبار-إيداع طبيب وشريكه السجن في قضية استغلال قاصرين جنسيا-آخر الأخبار-فيروس كورونا بالمغرب.. التوزيع الجغرافي لنسب الإصابة وفق آخر حصيلة-آخر الأخبار-فيروس كورونا.. 42 إصابة جديدة بالمغرب ترفع الحصيلة إلى 7643 حالة-آخر الأخبار-أيت الطالب يؤكد أن نجاعة الكلوروكين في علاج "كوفيد 19" يمكن إثباتها عمليا-آخر الأخبار-النيابة العامة ببرشيد، تودع طالب معلوميات السجن الاحتياطي بسبب المس بنظم المعالجة الآلية للمعطيات، وانتحال صفة واستعمالها في النصب والاحتيال

خبر عاجل
You are here: Home / سياسية / تضامن في البرلمان مع مضيان بعد شكاية ضده بسبب “دعوته إلى مصالحة مع مزارعي الحشيش”
تضامن في البرلمان مع مضيان بعد شكاية ضده بسبب “دعوته إلى مصالحة مع مزارعي الحشيش”

تضامن في البرلمان مع مضيان بعد شكاية ضده بسبب “دعوته إلى مصالحة مع مزارعي الحشيش”

الانتفاضة/ متابعة

خلقت شكاية عصام الخمليشي، الكاتب الاقليمي لحزب “التجمع الوطني للأحرار ” بمدينة ترجيست ، ضد نور الدين مضيان، رئيس الفريق الاستقلالي لـ “الوحدة والتعادلية” الذي دعا إلى مصالحة مع مزارعي الحشيش، موجة بلجنة المالية والتنمية الاقتصادية بمجلس النواب.

وتقدم الخمليشي، بشكاية امس الإثنين إلى الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بالحسيمة، يتهم فيها مضيان بعدم التبليغ عن جريمة الاتجار في المخدرات والعملة.

ويذكر أن رئيس الفريق الاستقلالي لـ “الوحدة والتعادلية”، كان قد قال في إطار مناقشة ما جاء به مشروع قانون المالية لسنة 2020 في لجنة المالية، إنه يجب العمل على مصالحة مع سكان المناطق الشمالية الذين يعملون في الحشيش، بعد حملة “عفا الله عما سلف” لمهربي الأموال إلى الخارج.

وتجدر الإشارة إلى أن الفصل 64 من الدستور، ينص على عدم متابعة أي عضو من أعضاء البرلمان، ولا البحث عنه، ولا إلقاء القبض عليه، ولا اعتقاله ولا محاكمته، بمناسبة إبدائه لرأي أو قيامه بتصويت خلال مزاولته لمهامه، ماعدا إذا كان الرأي المعبر عنه يجادل في النظام الملكي أو الدين الإسلامي، أو يتضمن ما يخل بالاحترام الواجب للملك“.

Share

About إبراهيم الإنتفاضة

Comments are closed.

Scroll To Top
close
Facebook IconYouTube IconTwitter Iconfacebook like buttontwitter follow button
التخطي إلى شريط الأدوات
الإنتفاضة

FREE
VIEW