خبر عاجل
You are here: Home / دولية / بين فايسبوك وترامب حرب اسمها كورونا
بين فايسبوك وترامب حرب اسمها كورونا

بين فايسبوك وترامب حرب اسمها كورونا

الانتفاضة – وكالات

قامت شركة “فايسبوك”، أمس الأربعاء 05 غشت 2020، بحذف فيديو نشره الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب”، قال فيه إن الأطفال “محصنون تقريبا” ضد مرض كوفيد-19.

وتعد هذه المرة الأولى التي تقوم فيها شركة ال”فايسبوك” بحذف منشور للرئيس الأمريكي، بسبب المعلومات الخاطئة، حيث عزا متحدث باسم الشركة بكون التسجيل يتضمن مزاعم كاذبة بأن فئة من الناس محصنة ضد الإصابة بمرض كورنا المستجد، وهو ما يعد انتهاكا لسياساتنا بخصوص المعلومات المضللة الضارة المتعلقة بكوفيد”.

ونشرت حملة “ترامب” الانتخابية تغريدة على حسابها على تويتر، شاركها الرئيس، تحتوي على الفيديو. لكن تويتر أخفت التغريدة لاحقا أيضا لانتهاكها قواعد الشركة المتعلقة بالمعلومات المضللة.

واتهمت حملة “ترامب” الشركتين بالتحيز ضد الرئيس، قائلة إن “ترامب” ذكر حقيقة.

وتقول المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها إن البالغين يشكلون معظم حالات الإصابة المعروفة بمرض كوفيد-19 الذي يسببه الفيروس حتى الآن، لكن بعض الأطفال والرضع أصيبوا أيضا بالمرض ويمكن كذلك أن ينقلوا العدوى لآخرين.

Share

About إبراهيم الإنتفاضة

Comments are closed.

Scroll To Top
close
Facebook IconYouTube IconTwitter Iconfacebook like buttontwitter follow button
التخطي إلى شريط الأدوات
الإنتفاضة

FREE
VIEW