خبر عاجل
You are here: Home / عين على مراكش / بائع متجول يعتدي بالضرب على تاجر مواد البناء بحي اسبتيين بمراكش‎
بائع متجول يعتدي بالضرب على تاجر مواد البناء بحي اسبتيين بمراكش‎

بائع متجول يعتدي بالضرب على تاجر مواد البناء بحي اسبتيين بمراكش‎

الانتفاضة/محمد بولوطار

تعرض صاحب محل لبيع مواد البناء، بحي اسبتيين بالمدينة العتيقة مراكش، زوال اليوم الأربعاء 23 غشت 2017، لاعتداء شيع بالضرب، من طرف بائع متجول، تسبب له في روض على مستوى عينه اليسرى ووجهه.

وحسب شهود عيان، فإن المعتدي عمد على توجيه لكمات قوية لصاحب المحل، بعدما طلب منه الأخير الابتعاد شيئا ما عن باب محله التجاري، حيث كان يهم بتثبيت براكة لبيع بعض السلع المرتبطة بالتجارة الموسمية التي تنشط أيام عيد الأضحى، لأن ذلك من شأنه أن يعيق تزويده بسلع مواد البناء ويحول دون فتح باب المحل المذكور، طلب المعتدى عليه، أثار حفيظة وغضب المعتدي، الذي باشره بوابل من اللكمات ليتركه مدرجا في دمائه ويلوذ بالفرار.

هذا وقام الضحية بوضع شكاية لدى مصالح الدائرة الأمنية باب اغمات، مرفوقة بشهادة طبية تثبت مدة العجز.

وعبر مجموعة من تجار الحي عن استنكارهم لهذا الاعتداء، فيما أكد “محمد بولطار” نائب الكاتب الإقليمي للنقابة الوطنية للتجار والمهنيين بمراكش، على ضرورة تحمل السلطات المعنية لمسؤوليتها وحماية تجار القطاع المنظم، من دافعي الضرائب للدولة، من المضايقات والاعتداءات المتكررة التي يتعرضون لها من طرف الباعة العشوائيين، مبرزا أن الظاهرة أضحت تشكل خطرا حقيقيا على التجار، وأن الوضع بمدينة مراكش أصبح لا يطاق في ظل الحياد التي تنهجه السلطات الولائية، مما شجع هؤلاء الباعة على التجرؤ على التجار وكذا على السلطات، وتعنيف كل من عارض تواجدهم، وطالب “بولطار” من السيد “عبد الفتاح البجيوي”  والي ولاية مراكش_آسفي  بضرورة التدخل ووضع حد لهذه الممارسات وحماية القطاع التجاري المنظم ،وإنقاذ مايمكن إنقاذه قبل فوات الأوان. 

Share

About إبراهيم الانتفاضة

Comments are closed.

Scroll To Top
close
Facebook IconYouTube IconTwitter Iconfacebook like buttontwitter follow button
الإنتفاضة

FREE
VIEW