أنت هنا: الرئيسية 2 سياسية 2 انتخاب حكميم بنشماس أمينا عاما جديدا لحزب الأصالة والمعاصرة

انتخاب حكميم بنشماس أمينا عاما جديدا لحزب الأصالة والمعاصرة

الانتفاضة

مباشرة بعد انتخابه أمينا عاما جديدا لحزب الأصالة والمعاصرة، خلفا لإلياس العماري، وجه حكيم بنشماس انتقادات شديدة لمن وصفهم ب”المتربصين بحزبه”. وقال “لقد خاب ظن من اعتقدوا أننا غادي نضاربو بالطباسل”.

وقال بنشماس، في كلمته أمام أعضاء المجلس الوطني للبام، وهي الأولى له بعد إعلانه فائزا في سباق الرئاسة، إنه “على يقين أن أمل المتربصين بالحزب والمراهنين على تمزق أوصاله وتصدع وحدته قد خاب، وإن شاء الله فإن خيبة الأمل ستضل تلاحقهم”، مضيفا أنه يشعر بعظم المسؤولية بقوله “عندما أتحسس عنقي أشعر بثقل وجسامة المسؤولية..وما ينتظرني وما ينتظركم”.

وحاول بنشماس إقناع أعضاء المجلس الوطني لحزبه بأن البام ضرورة مجتمعية، بوصفه “بديلا برنامجيا، عن التخبط الحكومي الحالي، سيساهم في بلورة أجوبة عن التحديات والقضايا المفصلية التي يطرحها علينا مجتمعنا في تحولاته ودينامياته، في أسئلته وانتظاراته، وسيقدم بدائل وإجابات”.

وطلب بنشماس أعضاء حزبه للتجاوب من أجل تفعيل خارطة الطريق التي عرضها عليهم، والتي نص في مستهلها على ضرورة محاصرة الإسلاميين في المجالس الدستورية، لاستدراك ما قال إنه “ضاع من وقت وجهد في الاشتغال على أشباه القضايا، التي لا تقدم حلولا ملموسة لتحسين الواقع الملموس”.

اضف رد

إعلن لدينا