خبر عاجل
You are here: Home / عين على مراكش / الناشط الحقوقي “محمد المديمي” بعد إطلاعه على تجاوزات شيخ مشيخة الواد بإيجوكاك يطالب عامل الحوز بمحاسبة الشيخ و قائد ثلاث نيعقوب
الناشط الحقوقي “محمد المديمي” بعد إطلاعه على تجاوزات شيخ مشيخة الواد بإيجوكاك يطالب عامل الحوز بمحاسبة الشيخ و قائد ثلاث نيعقوب

الناشط الحقوقي “محمد المديمي” بعد إطلاعه على تجاوزات شيخ مشيخة الواد بإيجوكاك يطالب عامل الحوز بمحاسبة الشيخ و قائد ثلاث نيعقوب

DSCF8684

علاء كعيد حسب

انتقل صباح يوم الأحد 22 مارس الجاري، إلى دوار “أدسيار” بمشيخة “الواد” بجماعة إيجوكاك، استجابة لطلب مجموعة من ساكنة مشيخة الواد، التي ناشدت فرع الحوز للمركز المغربي لحقوق الإنسان، مؤازرتهم و دعمهم في محنتهم مع عون سلطة، شيخ مشيخة الواد، و الذي اتهمته بتعطيل المصالح الإدارية للساكنة و استغلال سلطته لقضاء مآربه الشخصية.

الساكنة و من خلال شكاية بعثتها لعامل الإقليم، أوضحت أن شيخ مشيخة الواد يتدخل في كل الأمور السياسية و الإقتصادية للمواطنين. كما أشارت الساكنة إلى أن الشيخ المذكور الذي يملك مستودعا للآجور، يغض الطرف على كل من اقتنى منه الآجور و يسمح له بالبناء و الترميم، فيما يقف بالمرصاد لكل راغب في ذلك اقتنى الآجور من محل غير محله.

عون السلطة تضيف الساكنة، يمارس ضغوطات على كل من لا يستعمل سيارة للنقل السري في ملكيته، و يرفض تسجيل الفقراء و ذوي الاحتياجات الخاصة من المشيخة، للاستفادة من مساعدات رمضان، مقابل تسجيله أصدقائه و مساعديه و أعوانه للاستفادة منها، رغم وضعيتهم الميسورة.

الساكنة التي اختتمت شكايتها بمطالبة عامل إقليم الحوز “يونس البطحوي” بالتدخل و فتح تحقيق نزيه في موضوع شكايتها و اتخاذ الإجراءات القانونية ضد الشيخ المذكور، أشارت إلى أنها تقدمت مرارا بشكايات حول الموضوع لقائد قيادة ثلاث نيعقوب الذي تتبع لها المشيخة، غير أنها و في كل مرة تتفاجأ بانحياز القائد إلى الشيخ و الوقوف في صفه. دون أن يخفي بعض السكان في تصريح لهم، تهديد القائد المذكور للساكنة المتضررة من تجاوزات الشيخ، بسبب تقديمها شكايات لعامل الإقليم لإنصافها من الشيخ.
نائب رئيس المركز المغربي لحقوق الإنسان “محمد المديمي”، تواصل مباشرة مع عدد من السكان الذين عرقل شيخ مشيخة الواد مصالحهم، كمواطن رفض منحه شهادة العزوبة ما جعله يعيش مأساة منذ أزيد من عام، كذلك اطلع “المديمي” على حالات مواطنين رفض الشيخ المذكور منحهم شواهد إدارية من حقهم.

الناشط الحقوقي محمد المديمي، ندد بممارسات الشيخ و اعتبر تواطؤ قائد ثلاث نيعقوب جرما في حق الساكنة، كما طالب المديمي عامل إقليم الحوز بفتح تحقيق في تجاوزات الشيخ و القائد الذي لم يلتزم بتطبيق القانون، كما أكد الناشط الحقوقي البارز، نية المركز المغربي لحقوق الإنسان بالحوز، مؤازرة الساكنة و تقديم شكاية إلى الوكيل العام للملك حول تجاوزات الشيخ و القائد، و أشار إلى أن المركز سيتخذ خلال الأيام القادمة العديد من الإجراءات لضمان حق المواطنين بمشيخة الواد بإيجوكاك.

About إبراهيم الانتفاضة

Comments are closed.

Scroll To Top
الإنتفاضة

FREE
VIEW