أنت هنا: الرئيسية 2 وطنية 2 الملك محمد السادس، اتصل بالقزابري للإطمئنان على حالته الصحية بعد غيابه عن مسجد الحسن الثاني

الملك محمد السادس، اتصل بالقزابري للإطمئنان على حالته الصحية بعد غيابه عن مسجد الحسن الثاني

الانتفاضة

كشف الشيخ عمر القزابري، بتدوينة طويلة، نشرها على حسابه بالفيسبوك، أمس الخميس، أن الملك محمد السادس، اتصل به للإطمئنان على حالته الصحية بعد غيابه عن مسجد الحسن الثاني خلال تراويح رمضان الجاري٠ وأوضح القزابري في تدوينته أن الملك محمد السادس، أستفسره عن حاله، وعن الطبيب الذي تكفل بعلاجه، مشيرا إلى أن اتصال الملك به، خفف عنه الألم وأسعد قلبه، قائلا: “يأتيني اتصال من لدن جلالة الملك محمد السادس نصره الله..يَطمئنُّ على حالي..ويسأل عن تفاصيل ألمي ..وعن الطبيب الذي فحص ركبتي..حقيقةً هذا الاتصال مسح عني الآلام..وأسعدَ قلبي..فأسعد الله قلبك جلالة الملك..كما أسعدت قلبي..وحفظك..وأحاطك بأنوار سرِّه..وأستار ستره..وأدخلك في حصن المَعيَّة..التي من دخلها كان آمنا..وحفظك في ولي عهدك..وشد عضدك بأخيك..وبارك فيك وفي كل من مُدَّ إليك بسببٍ ونسب.. شُكرًا جَزِيلا جَلالةَ المَلِك…”٠ وبخصوص مرضه، أكد الشيخ عمر القزابري شعوره ببعض الآلام قبل رمضان على مستوى الركبة، ما جعله يجري مجموعة من الفحوصات، معبرا عن حزنه الكبير بسبب غيابه عن “المحراب” خلال صلاة التراويح بمسجد الحسن الثاني٠

اضف رد

إعلن لدينا