خبر عاجل
You are here: Home / وطنية / المتقاعدون العسكريون يستغيثون بالملك محمد السادس

المتقاعدون العسكريون يستغيثون بالملك محمد السادس

الانتفاضة/ متابعة

تحت شعار ” أغثنا يا ملك ” وجه المتقاعدون العسكريون نداء استغاثة للقائد الاعلى ورئيس اركان الحرب العامة للقوات المسلحة الملكية، الملك محمد السادس، مطالبين بتدخله لضمان حقوقهم المهضومة، وتحسين أوضاعهم الاجتماعية والمعيشية، ورد الاعتبار لهم  بما يتلاءم وما قدموه من تضحيات للوطن،  أخذت منهم أجمل سنوات عمرهم، مرددين شعارات تندد بتكريم أشباه الفنانين والرياضيين وتهميش السواعد التي بنت الوطن،  والرجال الذين دافعوا بالغالي والنفيس عن حوزته ووحدته الوطنية والترابية .
وطالب المتقاعدون العسكريون ـ من القوات المسلحة الملكية و القوات المساعدة – في بيان أصدروه بالموازاة مع الوقفات الاحتجاجية التي نظموها بالآلاف، صباح اليوم الثلاثاء 18 شتنبر الجاري، أمام مقرات مؤسسة الحسن الثاني للأعمال الاجتماعية لقدماء المحاربين وقدماء العسكريين عبر ولايات وأقاليم المملكة، طالبوا بتحسين المعاشات العسكرية وإصلاح القانون المنظم للتقاعد العسكري الرقم 013 ـ 71  وحذف الفصل 12 و 13 و 15 الذي يحد من الزيادة في المعاش. وتفصيل القانون رقم 33 و 34 / 97 الذي يعتبر من أهداف المؤسسة الاجتماعية المذكورة، مع تمكين كل قدماء المحاربين وقدماء العسكريين من الاستفادة من خدماتها دون استثناء.
كما طالب المستغيثون بالملك بالزيادة في معاش الزمانة التي لم تتغير قيمتها منذ تأسيس القوات المسلحة الملكية قبل 62 سنة، وكذا التعويض عن المرض خلال أداء المهام العسكرية مع إلغاء الزمانة الوثائقية “la reforme documentaire “.
وأكد بيان المتقاعدين العسكريين على ضرورة أداء تعويضات التنقل بالمنطقة الجنوبية ” déplacement de la zone sud  ” التي لا زالت في ذمة الدولة منذ سنة 1983، وتفعيل الأمر الملكي الصادر عن الملك المرحوم الحسن الثاني بشأنها، والتعويض عن المغادرة المفروضة على فئة من قدماء المحاربين وقدماء العسكريين السابقين قبل بلوغ سن التقاعد من طرف اللجان الطبية.
وشدد المحتجون على ضرورة تسوية ومراجعة وضعية المطرودين بداعي الانضباط العام ” DJ” ورفع الظلم عنهم، وإلغاء الفصل الرابع من القانون الأساسي المنظم لهذه المؤسسة، وتكليف لجنة محايدة لدراسة واتخاذ مثل هذا القرار المصيري الذي يتهدد العسكريين الرافضين لأداء خدمات لا تمت للمصلحة العامة بصلة، مع تمكين المعنيين بالأمر من الدفاع عن أنفسهم  امام هذه اللجنة لدحض دفوعات رؤساءهم التي غالبا ما تكون مزاجية، وترتبط بمدى انضباط العسكري الأعمى والأصم لرئيسه.
وأضاف البيان، ان المتقاعدين العسكريين يطالبون بالزيادة في عدد المستفيدين من الحج والعمرة، ورد الاعتبار للعسكري والمحارب القديم بالإدارات العمومية، بالإضافة إلى الاستفادة من السكن الاجتماعي والاقتصادي بأثمان تراعي وضعيتهم المادية والاجتماعية وبقروض دون فوئد. إلى جانب احترام “الكوطا”المخصصة لأبناء المتقاعدين العسكريين وقدماء المحاربين وابناء الشهداء في الوظائف بمختلف الادارات والمؤسسات العمومية.
من جهة أخرى، طالب المتقاعدون المتحدرون من الأقاليم الجنوبية بتسوية وضعية المحتفظ بهم سابقا ” Rappelles ”  كاحتياطي القوات المسلحة الملكية والقوات المساعدة باحتساب سنوات خدمتهم الإضافية،  وفق ما ورد في المادة الثالثة من القانون 99 / 77 المنشور بالعدد 4480 من الجريدة الرسمية ل 15 مارس 2001، والذي يخول لهم الاستفادة من الخدمة التي أسدوها وإدماج مددها في معاشات تقاعدهم. 
هذا وتوعد المحتجون بالتصعيد من مستوى وأساليب نضالهم، بما في ذلك تنظيم وقفات احتجاجية امام الديوان الملكي، وأمام مقر القيادة العليا للقوات المسلحة الملكية بالعاصمة الرباط، في حال استمرار مواجهة مطالبهم المشروعة بالتهميش واللامبالاة من طرف الجهات المعنية.

About إبراهيم الانتفاضة

Comments are closed.

Scroll To Top
الإنتفاضة

FREE
VIEW