خبر عاجل
You are here: Home / مجتمع / الكنبوري: “كافر مغربي” كان صريحا ككافر أعلن أنه يحارب الله ورسوله وسأكون صريحا معه كمسلم فأقول له: لعنة الله عليك ورسوله والمؤمنين
الكنبوري: “كافر مغربي” كان صريحا ككافر أعلن أنه يحارب الله ورسوله وسأكون صريحا معه كمسلم فأقول له: لعنة الله عليك ورسوله والمؤمنين

الكنبوري: “كافر مغربي” كان صريحا ككافر أعلن أنه يحارب الله ورسوله وسأكون صريحا معه كمسلم فأقول له: لعنة الله عليك ورسوله والمؤمنين

الانتفاضة/ متابعة

كتب إدريس الكنبوري “وصلتني هذا الصباح هدية جميلة من هشام نوستيك الذي يسمي نفسه “كافر مغربي” ويتباهى بها، هي كتابه “حوار مع المسلم اللي ساكن فيا”، وهو كتاب باللهجة المحكية”، مضيفا في تدوينة نشرها في حسابه على فيسبوك “ما لفت نظري قول الكافر في مقدمة كتابه “كفرت فسنة 2006، بحسبة صغيرة وخا زرق فالماط، قضيت 14 عام فمحاربة الله ورسوله””.

وتابع الباحث في قضايا العنف والتطرف والفكر الإسلامي “أعجبتني صراحة هذا الشخص الذي تخصص في محاربة الله ورسوله، ونتج عن ذلك احترامي له لأنه واضح بخلاف بعض الأنذال الذين يتسللون من خلال عبارات الإصلاح الديني والتجديد والتشكيك في النبوة والطعن في الصحابة وتكذيب الأحاديث كلها باسم الإصلاح والتجديد. وفي الحقيقة هؤلاء لا يملكون الجرأة الكافية لإعلان مواقفهم بل هم في قمة الجبن والخسة. وعجبت للقرآن الكريم حين يصف المنافقين بأشد الأوصاف خلافا للكفار، لأنهم يقولون لك إنهم مسلمون لكنهم يندسون مثل البعوض. أعرف كثيرين من هؤلاء، مع الملاحدة هم ضد خرافات القرآن ومع الإصلاحيين هم ضد خرافات البخاري فقط ومع المسلمين هم ضد جمود الفقه ومع المفكرين هم أنصار ابن رشد ومع الزنادقة يتبولون على كل شيء”.

وفي آخر تدوينته كتب “تحية للصديق هشام. لقد كان صريحا ككافر أعلن أنه يحارب الله ورسوله، وسأكون صريحا معه كمسلم فأقول له: لعنة الله عليك ورسوله والمؤمنين. وألف شكر على الهدية بكل صدق “عبد الله المصمودي.

Share

About إبراهيم الإنتفاضة

Comments are closed.

Scroll To Top
close
Facebook IconYouTube IconTwitter Iconfacebook like buttontwitter follow button
التخطي إلى شريط الأدوات
الإنتفاضة

FREE
VIEW