[url=https://top4top.io/][img]https://b.top4top.io/p_21289moix1.jpeg[/img][/url]

خبر عاجل
You are here: Home / جهوية / الصويرة: أبواب تاريخية بأقفال قصديرية، أليس هذا قمة العبث !؟
الصويرة: أبواب تاريخية بأقفال قصديرية، أليس هذا قمة العبث !؟

الصويرة: أبواب تاريخية بأقفال قصديرية، أليس هذا قمة العبث !؟

الانتفاضة الصويرة

بقلم : محمد السعيد مازغ

يبدو أن الساهرين على ترميم المآثر التاريخية بمدينة الصويرة قد فقدوا البوصلة ، واختلط عليهم الأمر ، حتى صار الترقيع سيد الموقف، ولم يعد هناك إحراج في إقحام أجسام لا علاقة لها بالحقبة الزمنية التي تعود لها نشأة المعلمة التاريخية، ولا بالتحف الفنية الناذرة التي يمكن القبول بها تجاوزا في إطار ربط الأصالة بالمعاصرة. 

سبقت الإشارة إلى بعض المساجد العثيقة بمدينة الصويرة التي لم تراع فيها المعايير خلال ترميم بعض أركانها، واليوم يدور الحديث عن أبواب وواجهات يطالها نفس المصير الشيء الذي يجعل السؤال مشروعا حول ما إذا كانت المدينة تتوفر على لجن مراقبة الأشغال الخاصة بالبنايات التاريخية الشاهدة على العصر، وكيف يسمح بامتزاج مواد البناء القديمة بالاسمنت المسلح، وبأيدي بعض المياومين الذين لا يفقهون مرامي الترميم ومقوماته ، فيمزجون الأجسام المتنافرة، ويختلط على فهمهم الجيد من الرديء، ليعطي صورة لا تليق بعظمة المدينة وتاريخها العريق.

 ففي الوقت الذي استبشرت فيه الساكنة خيرا، وهي تعاين المجهودات المبذولة من أجل تأهيل المدينة القديمة وجعلها ضمن المدن المغربية السياحية و التاريخية الرائدة ، حيث الأشغال جارية على قدم وساق من أجل إنهائها في الموعد المحدد لها رسميا ” 2023 ” ، وذلك عمل ومجهود لا يمكن التقليل من شأنه، أو إنكار ما تحقق على مستوى البنية التحتية أو ذلك الذي في طور الإنجاز، ولكن في ظل هذه الأوراش نجد بعض الهفوات التي تُقَزِّم ذلك المشروع ، وتجعله معلمة ناقصة مُشَوَّهة تَفْتقِد إلى الطابع الجمالي، ولا ترقى إلى مستوى الآثار التاريخي و الحضاري المعترف به دوليا. 

وكما هو معلوم، فقد تثير مثل هذه الخلطات الغريبة حفيظة نشطاء التواصل الاجتماعي بالصويرة ، حيث أشار أحد المهتمين بالتراث قائلا : ” جميل أن ترمَّم معالم تراثية  بشكل جيد، و التي أحالتنا بعد الترميم مباشرة الى  الازمنة المتحضرة، وكم هو جميل ايضا  أن يختم هذا الترميم بهذا القفل الذي قد لا  نجده  سوى في باب ( الزريبة او الرّْوا) كما يقال عند أهل الشياضمة..

فمن هذا المدني المتحضر الذي وضع هذا القفل التحفة؟

وفي تدوينة تصب في نفس المنحى، أشار المدون حفيظ صادق أنه يتوقع : ” أن عددا من الأشغال سيتم إعادتها مرة أخرى كشارع القرى وسور المدينة وبعض الزوايا والمنازل .

وإن قصر الزمان أو طال، سيتم إبعاد ” الزكرون ومحاسبة السويقتا” …

نعم أبواب تاريخية جميلة بمدينة الصويرة وآثار  تشهد على العصر ، تسافر بالمتتبع إلى حقب زمنية ماضية فينيقية، برتغالية، عربية، أمازيغية، إفريقية…

، وبدلا من أن نجعل من مآثرنا تحفا فنية و كتابا مفتوحا تطلع فيه الأجيال الحاضرة على ثقافة الأجداد ونمط عيشهم، نتركها في يد العبث التي تجهل أهمية البنايات التاريخية والتحف الأثرية ، وانعكاس المواد الدخيلة على هويتها وكينونتها وجماليتها، وذلك بفقدانها حاسة الإبداع والخلق والذوق الجمالي، وباختيار ارخص الأثمان، واقلها جودة وجمالا، يضيع التاريخ، وتحرم الأجيال القادمة من حقها في معرفة إرثها التاريخي   

انظر الصورة :”أبواب اختير لواجهاتها أقفال شاردة رخيصة نشاز، تتقزز منها العين، ويهرب من منظرها الخاطر، وتكشف سيادة عقلية” الترقاع ، و التقشف في غير محله، فهل تتدخل الجهات المسؤولة عن الثقافة أو عمالة الصويرة على تصحيح انزلاقات الشركات الموكول لها تأهيل بعض المشاريع التاريخية,

Share

About إبراهيم الانتفاضة

Comments are closed.

Scroll To Top
close
Facebook IconYouTube IconTwitter Iconfacebook like buttontwitter follow button
[url=https://top4top.io/][img]https://b.top4top.io/p_21289moix1.jpeg[/img][/url]
الإنتفاضة

FREE
VIEW