أنت هنا: الرئيسية 2 جهوية 2 السلطات الأمنية في الدارالبيضاء تعتقل ناشطا فيسبوكيا

السلطات الأمنية في الدارالبيضاء تعتقل ناشطا فيسبوكيا

الانتفاضة/متابعة

اعتقلت السلطات الأمنية في الدارالبيضاء، أمس الثلاثاء، ناشطا فيسبوكيا، ومشجعا رجاويا معروفا، يحمل لقب “مول البيضة” بسبب مزاحه مع أصدقائه، سائقي سيارات الأجرة، عن طريق شريط فيديو حول مقاطعة المنتوجات الثلاثة، ضمن الحملة التي يخوضها عدد كبير من المغاربة.
وأطلق نشطاء فيسبوكيون حملة ضد اعتقال الشاب، الذي كان يهدد سائقي سيارة الأجرة مازحا، بإفراغ عجلات سياراتهم من الهواء في حالة إذا تزودوا بالوقود من إحدى المحطات، التي تتم مقاطعتها خلال الحملة الشعبية، وهي محطة افريقيا.
وعممت خلية الإعلام في ولاية أمن الدارالبيضاء الخبر، أمس، يفيد فتح بحث قضائي مع سائق سيارة أجرة يبلغ من العمر 35 سنة، وذلك على خلفية الاشتباه في تورطه في قضية تتعلق بالتهديد.
وكشفت الخلية ذاتها أنه جرى، صباح أمس، تداول مقطع فيديو عبر تطبيقات التراسل الفوري، يظهر فيها المشتبه فيه يدعو عددا من المواطنين، خصوصا من بين سائقي سيارات الأجرة، إلى مقاطعة مجموعة من البضائع الاستهلاكية، والتموينية، تحت طائلة التهديد باستعمال العنف في حقهم.
وأشارت المصادر نفسها إلى أن المصالح تفاعلت بسرعة، وجدية مع هذه المعطيات، وفتحت في شأنها بحثا مكن من تحديد هوية المشتبه فيه، الذي لم يظهر المقطع ملامحه كاملة، قبل أن يتم توقيفه، زوال اليوم نفسه، وإخضاعه إلى تدبير الحراسة النظرية، رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة.

اضف رد

إعلن لدينا