خبر عاجل
You are here: Home / دولية / الحكومة الفرنسية تمنع مظاهرات ضد العنصرية وترفض كل مقارنة بين عنف الشرطة في فرنسا والولايات المتحدة،
الحكومة الفرنسية تمنع مظاهرات ضد العنصرية وترفض كل مقارنة بين عنف الشرطة في فرنسا والولايات المتحدة،

الحكومة الفرنسية تمنع مظاهرات ضد العنصرية وترفض كل مقارنة بين عنف الشرطة في فرنسا والولايات المتحدة،

الانتفاضة

علم من مواقع اعللامية ان شرطة باريس منعت مظاهرات كان مقررا تنظيمها أمام السفارة الأمريكية وفي الحدائق القريبة من برج إيفل، اليوم السبت، ضمن حملة احتجاجات على مصرع مواطن أسود على يد الشرطة بالولايات المتحدة.

واعلنت إدارة الشرطة الباريسية، إنها قرار المنع   جاء بسبب مخاوف من الاضطرابات الاجتماعية والأخطار الصحية الناجمة عن التجمعات الكبيرة في ظل جائحة فيروس كورونا المستجد.

واضافت المصادران  ذلك جاء بعد أن اندلعت اضطرابات خلال مظاهرة أخرى مناهضة للشرطة في العاصمة الفرنسية، يوم الأربعاء المنصرم، شارك فيها الآلاف على الرغم من حظر فرضته الشرطة على المظاهرة التي خرجت في ذكرى أداما تراوري، وهو شاب فرنسي أسود لقي حتفه في عملية للشرطة عام 2016 في واقعة شبهها البعض بمقتل الأمريكي جورج فلويد.

 اما المتحدثة باسم الحكومة الفرنسية الأربعاء فقد رفضت ان تتم مقارنة  بين عنف الشرطة في فرنسا والولايات المتحدة، مشيرة إلى أنه لا يوجد عنف ممنهج من جانب الدولة في فرنسا، وأنه يجري التحقيق في الحوادث بشكل كامل ومعاقبة المسؤولين.

وشددت المصادر على ان الحكومة ترفض دائما مصطلح “عنف الشرطة” على الرغم من الانتقادات المتكررة من منظمات حقوق الإنسان، ولكن الرئيس إيمانويل ماكرون أعلن في بداية العام خطة لـ”تحسين أخلاقيات قوات الأمن

Share

About إبراهيم الإنتفاضة

Comments are closed.

Scroll To Top
close
Facebook IconYouTube IconTwitter Iconfacebook like buttontwitter follow button
التخطي إلى شريط الأدوات
الإنتفاضة

FREE
VIEW