خبر عاجل
You are here: Home / تربوية / تربوية / الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة مراكش عملية انتقاء لشغل مناصب مسؤولية تثير علامات استفهام عريضة ؟؟؟
الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة مراكش عملية انتقاء لشغل مناصب مسؤولية تثير علامات استفهام عريضة ؟؟؟

الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة مراكش عملية انتقاء لشغل مناصب مسؤولية تثير علامات استفهام عريضة ؟؟؟

الانتفاضة

بقلم : محمد السعيد مازغ

 

لا حديث داخل أوساط نساء ورجال التعليم بجهة مراكش أسفي إلا عن مجموعة من الاختلالات في التدبير والتسيير التي تشهدها الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بهذه الجهة. 

واستغرب المتتبعون للشأن التربوي الخلفيات وراء السماح لبعض المسؤولين السابقين الذين تم إعفاؤهم من مهامهم من طرف السيد سعيد أمزازي، وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، بسبب تورط بعضهم في ملفات تشوبها خروقات واختلالات جسيمة، و البعض الآخر بسبب ظروفهم الصحية، وعجزهم عن تدبير مرفق حيوي. 

واستغرب المتتبعون أن يستدعى المعفى سابقا من مهامه ، كمرشح وحيد وأوحد للمقابلة الانتقائية لشغل منصب رئيس مصلحة بالأكاديمية التي ستجرى اليوم، و يدرج الثاني في الجدولة الزمنية للمقابلات الانتقائية مع المترشحات والمترشحين لشغل منصب مدير إقليمي بالمديرية الإقليمية الرحامنة في اليوم الموالي. 

ومما زاد الأمر غرابة، ورفع من منسوب الاستفهام ، هو أن الأَوْلى  بمنصب المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية التعليم بإقليم مراكش ، هو النائب الإقليمي السابق المعفى، إن هو استرجع عافيته بدلا من المشاركة في عملية الانتقاء لمنصب المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية التعليم بالرحامنة ،

ثم لماذا لم تدرج المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية التعليم بمراكش ضمن المرافق التي يتبارى عليها ، بحكم أنها بدون مدير إقليمي رسمي، قبل مديرية الرحامنة. 

وفي ذات الإطار ، تساءل الكثير من نساء ورجال التعليم عن السر في إقصاء المترشح الذي حظي بالمرتبة الأولى بالحوز، علما أنه الأحق بالمنصب

 وحسب الخلاصات، فإن الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة مراكش آسفي أضحت تمثل حالة استثنائية على مستوى التدبير والتسيير، وتمارس طقوسها الخاصة بشكل يوحي إما أنها خارج التغطية، ولا علم لها بالسيرة الذاتية لكل مترشح، او انها تخبط خبط عشواء، وتسير المرفق وفق المزاجية واعتبارات لا يفقهها سوى مهندسو العملية برمتها. 

محمد السعيد مازغ 


About إبراهيم الانتفاضة

Comments are closed.

Scroll To Top
الإنتفاضة

FREE
VIEW