المحكمة الاستئنافية بالقنيطرة تقضي بنزع أرض "مي عيشية" -= عاجل =- عبد العزيز بوتفليقة يرجح أن يغادر منصبه مع نهاية ولايته الحالية -= عاجل =- امن سلا يعتقل ستة اشخاص لتورطهم في واقعةتبادل الضرب والجرح باستعمال السلاح الابيض -= عاجل =- الفرقة الوطنية للدرك الملكي بسرية القنيطرة تعتقل دركيا رفقة شخصين بشبهة الاتجار في المخدرات -= عاجل =- مقتل5 أشخاص وإصابة 5 آخرون بينهم شرطيان في حادث إطلاق نار غرب القاهرة -= عاجل =- التوقيع اتفاق تعاون اقتصادي وتقني بقيمة تقارب 140 مليون درهم بين المغرب والصين -= عاجل =- أكثر من ملياري إنسان على مستوى العالم يعيشون بدون مياه شرب نقية -= عاجل =- برينون تارنت المتهم بتنفيذ عملية إطلاق النار الوحشية على مسجدى فى نيوزيلندا يرفض أن يتولى أحد المحامين الدفاع عنه -= عاجل =- إصابة عدد من المواطنين بدولة الإمارات المتحدة بحالة من الارتباك والذهول بعد مشاهدتهم لفجوة تشبه الدوامة تظهر بسماء مدينة العين -= عاجل =- رئيس كازاخستان، نور سلطان نزارباييف يقدم استقالته

You are here: Home 2 علوم 2 اكتشاف سر قوة الحواس لدى المكفوفين

اكتشاف سر قوة الحواس لدى المكفوفين

الانتفاضة/ وكالات

كشف بحث علمي جديد أن دماغ الشخص الأعمى يعيد تهيئة نفسه لتعزيز الحواس الأخرى مثل السمع أو الشم أو اللمس.

وذكر البحث، الذي أجراه مجموعة من الأكاديميين في ماساتشوستس، أن أدمغة الذين يولدون مكفوفين تفتقر إلى المعلومات البصرية، ما يجعلها تجري إتصالات جديدة لتحسين القدرات الإدراكية مثل الذاكرة واللغة ولتعزيز الحواس الأخرى كالسمع والشم.

ونشرت الدراسة التي قام بها الباحثون في مستوصف العين والأذن في ماساتشوستس على الموقع الإلكتروني لصحيفة “PLOS One”.

ويصف البحث لأول مرة التغيرات الهيكلية والوظيفية والتشريحية المرتبطة بالعمى، وقالت مؤلفة الدراسة الدكتورة، كورينا باور: “تظهر نتائجنا أن التغيرات الدماغية الهيكلية والوظيفية في الدماغ التي تحدث نتيجة فقدان البصر في وقت مبكر، قد تصبح أكثر انتشارا مع الوقت”، وأضافت “لاحظنا تغييرات كبيرة ليس فقط في القشرة القذالية، حيث تتم معالجة الرؤية، ولكن أيضا في المناطق الخاصة بالذاكرة ومعالجة اللغة والوظائف الحسية الإدراكية”.

واستخدم العلماء تقنيات تصوير الدماغ بالرنين المغناطيسي لفحص أدمغة 12 شخصا ممن ولدوا مكفوفين أو أصيبوا بالعمى قبل بلوغ سن 3 سنوات، وقارن فريق البحث هذه الصور بصور لـ 16 شخصا من الفئة العمرية ذاتها من غير المصابين بالعمى.

وأظهر المسح الاختلافات الهيكلية والوظيفية، منها وجود اتصالات معززة في أدمغة المكفوفين لم تكن موجودة لدى نظرائهم المبصرين.

وقالت الدكتورة باور إن الاتصالات التي تبدو فريدة من نوعها لدى المصابين بالعمى تشير إلى أن الدماغ يقوم بعملية “rewires” لإعادة تهيئة الدماغ من أجل تعزيز الحواس في غياب المعلومات البصرية.

ويأمل الباحثون في زيادة فهم اتصالات المخ وكيفية تغير أدمغة المكفوفين، من أجل التوصل إلى طرق أكثر فعالية في مساعدة المصابين بالعمى لتعويض غياب المعلومات البصرية.

وقال الدكتور، لطفي مرابط، مؤلف الورقة البحثية، وهو أستاذ طب العيون في كلية الطب بجامعة هارفارد “إذا كان الدماغ قادرا على إعادة تركيب اتصالاته، من خلال التدريب وتعزيز استخدام الحواس الأخرى مثل السمع واللمس والقراءة بطريقة برايل، فإن هناك إمكانات هائلة للدماغ للتكيف”.

Please follow and like us:

Leave a Reply

إعلن لدينا
close
Facebook IconYouTube Icon
الإنتفاضة

FREE
VIEW