خبر عاجل
You are here: Home / جهوية / اطر ومسؤولون بالمجمع الشريف للفوسفاط باسفي في لقاء تواصلي
اطر ومسؤولون بالمجمع الشريف للفوسفاط باسفي في لقاء تواصلي

اطر ومسؤولون بالمجمع الشريف للفوسفاط باسفي في لقاء تواصلي

ocp
احتضنت قاعة الندوات بالمجمع الشريف للفوسفاط باسفي يوم الاربعاء الاخير لقاء تواصليا حضره الاطر العليا المديرة للمجمع الشريف للفوسفاط باسفي ومديرية التواصل بالادارة المركزية مع ممثلي وسائل الاعلام المحلي بمختلف انماطه وتوجهاته .

وقد شكل هذا اللقاء التواصلي مناسبة حقيقية للتعارف بين مسؤولي المجمع الشريف للفوسفاط محليا وجهويا ومركزيا الاعلام المحلي  من اجل التواصل المباشر والانفتاح على الاخر ، واكد جل المتدخلين من  ممثلي وسائل الإعلام الذين حضروا اللقاء بالمبادرة الطيبة لمد جسور الاتصال والتواصل وونقطة أساسية للوصول إلى المعلومة الصحيحة ومصادر الخبر باعتبارها حقا دستوريا، وخطوة محمودة للتعرف عن قرب على مختلف مصالح إدارة المجمع الشريف للفوسفاط عموما وعلى موقع آسفي خصوصا.

من اجل بناء عنصر الثقة والتقارب والتعارف وتعزيز قيم الحوار:

وقد  ابرز مدير مركز آسفي للمجمع الشريف للفوسفاط السيد إلياس الفالي أهمية هذا اللقاء التواصلي الذي يهدف إلى بناء علاقة التقارب والتعارف وتعزيز قيم الحوار بين الطرفين في المقام الأول ، والتعريف بجدوى مشاريع المجمع الشريف للفوسفاط التنموية وما لها من ارتباط اجتماعي واقتصادي على المحيط باعتباره مؤسسة مواطنة يسعى إلى الحفاظ على البيئة باختيار أخر التكنولوجيات المبتكرة رغم تكلفتها مع انفتاح المؤسسة على محيطها وذلك لا يتأتى إلا بشراكة مع السلطات المحلية وبعض المتدخلين الحاملين للمشاريع التي يمكن للمجمع المساهمة فيها،

تحويل المجمع الحالي باسفي الى قطب تقني “تكنوبول”

وقد اكد السيد الياس الفال انه في إطار الإستراتيجية المستقبلية للمجمع الشريف للفوسفاط سيتم تحويل المركب الحالي باسفي إلى قطب تقني (تكنوبول) تابع لجامعة محمد السادس هدفه تثمين الفوسفاط،

مدينة اسفي فخورة بهذا الصرح الذي دشنه عاهل البلاد :

ومن جهته تحدث السيد محمد بوضنكة مدير التنمية الصناعية بقطب الوسط للمجمع الشريف للفوسفاط عن التنمية الصناعية بمحور آسفي ، موضحا أن مدينة آسفي فخورة بهذا المشروع الكبير والضخم الذي سبق ان دشنه عاهل البلاد ، والمشروع عبارة عن مركب صناعي والذي سيكون على مساحة 1300 هكتار وخصص له غلافا ماليا مهما مايفوق 30 مليار ، مشروع له تدخلات مهمة ومتنوعة تهم ماهو صناعي وتكنولوجي كما انه يراعي البعد البيئي وبالتالي سيكون صرحا صناعيا متطورا  على غرار ما تم تحقيقه بمحور الخريبكة الجرف الأصفر مع إدخال تقنيات عالية بحيث يمكن له أن يقدم صورة جد متطورة على المستوى الصناعي بالمغرب.

شراكة ايجابية مع ولاية جهة دكالة عبدة وشركاء فاعلين بالمدينة :

اما السيد عبد الله الصافي  فقد تحدث عن حصيلة ما تم انجازه من طرف موقع آسفي المساهمة في التنمية الجهوية بشراكة مع ولاية جهة دكالة عبدة إضافة إلى تدخلات في عدة مجالات منها ماهو بيئي ،إنساني ، اجتماعي ،تربوي ،صحي وثقافي والمساهمة كذلك في فك العزلة عن ساكنة قرى محيط المجمع، بالإضافة كذلك إلى العديد من التدخلات سواء تعلق الأمر بالنسيج الجمعوي أو المؤسسات العمومية .

اللقاء الثاني ربط لجسور التواصل مع الجسم الصحفي :

وحول أهمية التواصل مع الجسم الصحفي أشارعزيز مقدم مسؤول التواصل مع الصحافة ووسائل الإعلام، بمديرية التواصل إلى  سياسية المجمع الجديدةالخاصة بالتواصل والتي  تكمن في فتح صفحة جديدة للتواصل مع مختلف وسائل الإعلام ،  موضحا دور الإعلام في التطور باعتباره  إحدى الركائز الأساسية في التنمية و لا يمكن أن نستغني عليه، و أعلن عزيز مقدم بان لقاء اليوم ليس سوى انطلاقة وربط جسر التواصل مع الجسم الصحفي.

شريط وثائقي  اعد بمهنية واحترافية تجيب عن التساؤلات الراهنة :

قدم خلال اللقاء التواصلي شريط وثائقي خاص بمراحل تطور إنتاج الفوسفاط بالمغرب وتقديم العديد من العروض خاصة بالمجال وتدخلاته ، الشريط يمكن اعتبتاره اجابة لما يستقبل من الاسئلة سواء تعلق الامر باللقاءات التواصلية او براهن الاسئلة او ما يستقبل من الزمن وقد اعد بشكل رائع واحترافي .

اسئلة متنوعة من صميم اهتمامات وراهن الساعة :

وقد عرف اللقاء نقاشا عاما تناول مختلف الجوانب الموضوعية والتقنية ذات الصلة بالتطور التكنولوجي وبماضي المجمع وحاضره وافاق المستقبل والانتظارات التي لها علاقة بالمحيط الطبيعي والانساني والبيئي والعلمي  .

وفي رده على أسئلة ممثلي وسائل الإعلام الوطنية والمحلية أوضح السيد إلياس الفالي مدير مركز آسفي للمجمع الشريف للفوسفاط أن الطبيعة التقنية المحضة التي تطبع مهام العاملين والمسؤولين الفوسفاطيين كانت تجعل التواصل بالنسبة إليهم أمرا لا يدخل ضمن اهتمامهم اليومي أو تخصصهم بحيث حتى تكوينهم المهني لم يكن يأخد بعين الاعتبار التواصل كمكون من مكوناته بل كان عملهم والمهام التي يقومون بها هي مئة بالمئة مهام لها علاقة بالإنتاج ..مضيفا أن اتجاه المسؤولين الفوسفاطيين للتواصل مع المحيط لم يكن بالأمر السهل على اعتبار طبيعتهم التقنية المحضة عكس ممثلي وسائل الإعلام التي ترى في التواصل أمرا سهلا نظرا لأنه يدخل ضمن تخصصها واهتماماتها اليومية ..مشددا على أن ما يجب التأكيد عليه هو أن التواصل مع وسائل الإعلام بالنسبة للمسؤولين الفوسفاطيين يجب أن يحظى بالأولوية في المستقبل وأن يدخل ضمن أجندة المؤسسة الفوسفاطية ، معتبرا أنه لا تنمية للمؤسسة الفوسفاطية بالمدينة دون انفتاح على محيطها ودون إشراك للصحافة عبر ميكانيزمات يمكن مناقشتها والاتفاق حولها ،  مضيفا أنه من قبل وفي إطار انفتاح المؤسسة الفوسفاطية على محيطها كان يتم القيام ببعض المبادرات ولو أنها لم تكن كافية كما أنه لم يكن الترويج لها إعلاميا عكس ما تقوم به المؤسسة الفوسفاطية الآن من مبادرات اجتماعية وإنسانية تهم العديد من المجالات والمؤسسات سواء فيما يتعلق باستراتيجية التنمية المستدامة ، موضحا أنه من الطبيعي أن تكون  البداية دائما من المحيط الأقرب لمجال اشتغال المؤسسة الفوسفاطية والدي يعاني من مشاكل وبعد دلك ستتوسع دائرة الاهتمام لتشمل فضاء أوسع ، مبرزا في هدا الإطار أن المؤسسة الفوسفاطية قامت بمبادرات في هذا الشأن ،  وأكد السيد إلياس الفالي مدير مركز آسفي من ناحية أخرى أن المؤسسة التي يمثلها وكباقي المؤسسات الصناعية بالعالم تواجه صعوبات وتحديات عديدة الاقتصادية و البيئية وعليها أن تتعاطى معها وفق مقاربات معينة ، موضحا أن المجمع الشريف للفوسفاط يضع من بين أولوياته المحافظة على البيئة والتنمية المستدامة ، ومركز آسفي للمجمع الشريف للفوسفاط لا يمكن بأي حال من الأحوال أن يدير ظهره للمدينة والإقليم الذي يحتضنه ..

من جهته أضاف السيد محمد بوضنكة مدير التنمية الصناعية بقطب الوسط للمجمع الشريف للفوسفاط في حديثه عن موضوع التواصل أن هذا الأخير يقتضي وجود مجموعة من الأطراف ، معبرا عن ارتياحه للاتفاق الذي حصل اليوم بين المؤسسة الصناعية ووسائل الإعلام حول ضرورة ربط جذور التواصل الذي يعتبر من الأهمية بمكان بالنسبة للطرفين .. ذات المسؤول اوضح أن الاستنتاج الذي خرج به من خلال إنصاته للأسئلة التي طرحها ممثلو المنابر الإعلامية الوطنية والمحلية الحاضرة للندوة الصحفية ، هو أن هذه التساؤلات كانت مركزة ومست جميع الجوانب كما أنها حملت هواجس وهموم وانتظارات الساكنة الآسفية من المؤسسة الفوسفاطية .. معتبرا محطة اليوم هي بداية لمحطات في المستقبل ضمانا للاستمرارية التي يجب أن تطبع العلاقة بين المجمع الشريف للفوسفاط ووسائل الإعلام ، وهي المحطات التي من شأنها إعطاء دفعة قوية لهذه العلاقة في المستقبل .. معتبرا من جهة أخرى أن المجمع الشريف للفوسفاط يعتبر نفسه فاعلا كباقي الفاعلين في المدينة ولا يمكنه بأي حال من الأحوال أن يحل جميع المشاكل التي تعرفها هذه المدينة ، بل يمكنه المساهمة في الأوراش المفتوحة من طرف العديد من الجهات إما محليا أو جهويا أو وطنيا , موضحا أن هذه المساهم تضاعفت عشر مرات بين سنتي 2010 و 2012 ولو أنها ليست كافية بالنظر إلى حجم الانتظارات على مختلف الأصعدة في التعليم ، في الصحة ، في الرياضة وغيرها ..موضحا بهذا الخصوص أن المؤسسة الفوسفاطية قامت بمبادرات عديدة وستقوم بمبادرات في المستقبل لأن الطريق ، حسب تعبيره لا زال طويلا ولا زال ينتظرنا الكثير في العمل . متمنيا أن تعود المبادرات التي تقوم بها المؤسسة الفوسفاطية بالنفع على الساكنة وخاصة التي توجد في وضعية صعبة سواء بهذه الجماعة أو تلك لأن المهم هو الصالح العام .

وقد اختتم هذا اللقاء التواصلي بجولة دخل المركز الصناعي باسفي همت هذه الزيارة الميدانية كل من ورشة إنتاج الحامض الكبريتي وورشة إنتاج مكمل علف الدواجن( M C P )، وورشة إنتاج مكمل علف المواشي( DCP).

العاطفي بيضون

Share

About إبراهيم الانتفاضة

Comments are closed.

Scroll To Top
close
Facebook IconYouTube IconTwitter Iconfacebook like buttontwitter follow button
الإنتفاضة

FREE
VIEW