خبر عاجل
You are here: Home / دولية / إجراءات أمنية غير مسبوقة لتأمين القناة
إجراءات أمنية غير مسبوقة لتأمين القناة

إجراءات أمنية غير مسبوقة لتأمين القناة

_58707_egy3

مع اقتراب العد التنازلي على موعد الاحتفال بافتتاح قناة السويس الجديدة أعلن مجلس الدفاع الوطني حالة الطوارئ.

وتم تقسيم خطة التأمين إلى 3 مستويات، الأول يعتمد على عناصر التأمين بطول الممر الملاحي من قوات الجيشين الثاني والثالث والمتمركزة في محيط القناة الجديدة، والثاني يتكون من نقاط التأمين الإضافية شرق القناة، بينما يتضمن المستوى الثالث مجموعات قتالية تعمل كاحتياطيات قريبة للتدخل السريع.

وشكلت القوات المسلحة، برئاسة الفريق أول صدقي صبحى وزير الدفاع والانتاج الحربي، مركزا للقيادة المشتركة لإدارة عمليات تأمين الاحتفال، بمشاركة كافة الأجهزة المعنية، كما قامت بتوزيع الأدوار على عدد من القادة يختص كل منهم بمسؤوليات محددة، حيث يتولى الفريق محمود حجازي رئيس أركان حرب القوات المسلحة متابعة الكمائن والتمركزات العسكرية والأمنية وعناصر الدعم التابعة للقوات المسلحة في محيط المجرى الملاحي لقناة السويس. ويشرف حجازي ميدانيا على الاستعدادات والجهود الأمنية المكثفة لتأمين حفل افتتاح قناة السويس الجديدة.

ويتولى اللواء أركان حرب ناصر العاصي، قائد الجيش الثاني الميداني، المهام التي كلفت بها التشكيلات المختلفة لتأمين المجرى الملاحي شرق وغرب قناة السويس، كذلك المناطق التي تشهد أنشطة وفعاليات الاحتفال.

وأكد الفريق أسامة عسكر، قائد قوات شرق القناة الذي يتولى وضع الخطط والتنسيق بين القوات، أن تأمين حفل الافتتاح سبقته خطوات نوعية لتصفية جيوب الإرهاب في سيناء، وتحديد مواقع أكثر فاعلية لنقاط تأمين وارتكاز ثابتة في أهم المحاور الرئيسة للتضييق على حركة المتطرفين ومنع تسرب العناصر الإرهابية المسلحة من الشمال إلى مناطق وسط وجنوب سيناء، إضافة إلى تنفيذ الكمائن غير الثابتة بالدروب الجبلية. وأوضح اللواء أركان حرب محمد عبد اللاه، قائد الجيش الثالث الميداني، أن كل الإجراءات تم تحديدها لتكثيف أعمال التأمين والخدمة والحراسة على امتداد القناة.

تشارك عناصر من القوات البحرية والجوية وقوات حرس الحدود في عمليات التأمين وتنظيم طلعات المراقبة والتصوير الجوي، على امتداد المجرى الملاحي للقناة، وكذلك عناصر الشرطة العسكرية التي تتعاون في تأمين تدفق الوفود المشاركة وفتح المحاور للتحرك والوصول للمناطق التي تستضيف أنشطة وفعاليات الاحتفال وأعمال التأمين الطبي والإنقاذ والإخلاء والإسعاف، بواسطة عناصر التأمين الطبي ووحدات الإسعاف الطائر، ورفع درجات الاستعداد الطبي لمستشفيات القوات المسلحة بمنطقة القناة لاستقبال أيّ حالات مرضية طارئة.

وكشف مصدر بحري لـ“العرب” أن التشكيلات البحرية تضم 27 قطعة بحرية، منها 12 قطعة بحرية تابعة لقوات البحرية المصرية في مقدمتها غواصتان و8 لنشات صواريخ، إضافة إلى فرقاطتين مدمرتين، منهم الفرقاطة “فريم” التي تسلمتها مصر مؤخرا لتبدأ أول مهامها بالمشاركة في تأمين حفل افتتاح قناة السويس الجديدة.

كذلك تشارك القوات الجوية وفقا لقائدها الفريق إبراهيم يونس بـ250 طائرة في تأمين الحفل بخلاف فريق الألعاب الجوية الذى سيشارك في العرض الاحتفالي، في مقدمتها طائرات الرافال الثلاث التي وصلت من فرنسا مؤخرا، و8 طائرات أف 16 بلوك 52، وهي الطراز اﻷحدث في الطائرات اﻷميركية التي وصلت نهاية يوليو، علاوة على طائرات اﻷباتشي التي تعادل سربا مدرعا في قدرتها النيرانية، والطائرة “الزنانة”.

كما جهزت وزارة الداخلية 10 آلاف شرطي للمشاركة في المرحلة النهائية من خطة تأمين حفل افتتاح القناة وفقا لمصادر عسكرية مكلفة بالتنسيق مع الشرطة المدنية.

حسب بعض المصادر يتضمن هذا العدد قوات الحماية المدنية والمفرقعات والبحث الجنائي والقوات النظامية والمرور، و100 مجموعة قتالية، تابعة للإدارة العامة للعمليات الخاصة، و130 تشكيلا من قوات  الأمن المركزي.

Share

About إبراهيم الانتفاضة

Comments are closed.

Scroll To Top
الإنتفاضة

FREE
VIEW