خبر عاجل
You are here: Home / راي / أيها جنيرالات حكام النظام الجزائري أ مازلتم تحلمون ؟
أيها جنيرالات حكام النظام الجزائري أ مازلتم تحلمون ؟

أيها جنيرالات حكام النظام الجزائري أ مازلتم تحلمون ؟

 

الإنتفاضة : عزوز لعروصي

أيها جنيرالات حكام النظام الجزائري استيقظوا من سباتكم لقد انقشع الظلام الدامس، الذي كان يخيم على عقولكم ومخيلاتكم وظهر الحق و زهق الباطل، إلى متى يا جنيرالات حكام النظام الجزائري و أنتم تخفون اشعة الشمس بالغربال؟
إلى متى وأنتم تحتضنون قيادة ميلشيات البوليزاريو؟
الى متى وهم يمتطون صهوة ظهوركم؟ وتلبسونهم لباسا حريريا غليظا يقيهم من شدة البرد ويحميهم من أمطار الشتاء وقساوة حرارة أشعة الشمس، يبد ان بقية عامة الصحراويين التي تنطلي عليهم الأطروحة الإنفصالية مجتمعين في نقطة جغرافية سوداء تسمى تندوف يسكنون خياما تنتمي إلى العصر الجاهلي ويعيشون على مساعدات غدائية تقدم لهم من دول تحترم الإنسانية، التي لايصل منها إليهم إلا القليل بسبب سرقة قيادة ميلشيات البوليزاريو منها الكثير، ويعانون الويلات على مستويات عدة سوء العرض الصحي والتعليمي ان لم نقل انعدامهما وتعيش ساكنة هذا المخيم من اطفال ونساء وأرامل وشيوخ ظروفا قاسية محتجزين بهذا المخيم السيء الذكر.
لقد غسلتم دماغهم بأطروحة واهية الا وهي أنهم شعب صحراوي يناظل من أجل تحرره وان لا علاقة لهم من الناحية التاريخية بوطنهم الأم المغرب، واوهمتموهم بمستقبل واعد ورسمتموا لهم صورة وردية بإقامة لهم دولة
لها مقومات مؤسساتية فوق تراب جغرافي هو جزء لا يمكن بتاتا بتره من جغرافية المغرب .
كفاكم ايها جنيرالات حكام النظام الجزائري من التمسك بخيوط هذه اللعبة اللعينة التي اضحت مكشوفة للعيان لقد اهترأت ولم تعد تنطلي على الجميع.
لقد تم اكتشاف مصوغاتها الإديلوجية التي كانت تنتمي إلى الحرب الباردة وظهور الفكرالشيوعي الماركسي خلال فترة السبعينات في معظم الدول العربية.
إن معظم الدول الإفريقية والأوربية وأمريكا اللاتينية والآسيوية قد فطنوا إلى هذه اللعبة ولم تعد قناعاتم تؤمن بهذه الأطروحة الإنفصالية مفادها إقامة دويلة صغيره يتزعمها مرتزقة تنحدر من بلدان شتى.
لقد اقتنعت هذه الدول المذكورة بسيادة المغرب على كامل تراب صحراءه
،الشيء الذي دفع ببعضها الى فتح قنصليات بمدن تراب الصحراء المغربية معبرة عن فهم ووعي عميق لا تشوبه شائبة بأن المغرب له سيادة كاملة على كامل تراب صحرائه.
ألا تدركون ايها جنيرالات حكام النظام الجزائري بأن زعماء قيادة البوليزاريو المأجورين هم من جنسيات بلدان مختلفة لا رابط لهم عائلي بالشعب الصحراوي المغربي وهم مجرد أبواق سياسية مأجورة، هدفهم الأول والأخير هو الحصول على اموال طائلة وامتلاك عقارات ومشاريع استثمارية كبيرة واستفاداتهم من امتيازات لا حدود لها ويعيشون بدخا وحياة رغيدة في تنقلاتهم للدفاع عن الأطروحة الإنفصالية وتحجز لهم فنادق من خمسة نجوم من اجل تكليفهم بالدفاع عن إقامة دويلة صغيره لا تاريخ لها.
ما رأيكم أيها جنيرالات حكام النظام الجزائري بالصفعة القوية التي باغثتكم دون ان تكون في حسبانكم الا وهو القرار التاريخي والشجاع التي اتخدته الإدارة الأمريكية في سيادة المغرب على كامل صحراءه ، وفتح قنصلية بإحدى مدن الصحراء المغربية إنه لمنعطف تاريخي تعيشه قضيتنا الأولى ( قضية الصحراء)
أيها جنيرالات حكام النظام الجزائري صيغوا بيانا رسميا تنديديا من لدنكم حيال الادارة الامريكية ان كنتم قوة اقليمية كما تدعون في خطاباتكم الرسمية.
يبدو ان اوهامكم واحلامكم بدأت تتبخر و تتكشف للجميع ، وبدأ سحب بساط الاطروحة الإنفصالية و الدعائكم المزعوم بالوقوف بالحركة التحررية الإنفصالية الصحراوية تسحب من تحت ارجلكم خطوة بخطوة ، وجليد استراتيجيتكم التوسعية نحو المحيط الأطلسي بدأ في الدوبان واستغلال الملشيات المرتزقة بتوظيفهم في هذا المنحى التوسعي قد تكسر.

 


بقلم عزوز لعروصي رئيس قسم الحالة المدنية والمصادقة على الامضاء بجماعة ابن جرير

تابعونا:
Share

About إبراهيم الانتفاضة

Comments are closed.

Scroll To Top
close
Facebook IconYouTube IconTwitter Iconfacebook like buttontwitter follow button
التخطي إلى شريط الأدوات
الإنتفاضة

FREE
VIEW