خبر عاجل
You are here: Home / الانتفاضة / أوباما بدأ يفقد الدعم الشعبي نتيجة السياسة التي يتبعها بشأن سوريا
أوباما بدأ يفقد الدعم الشعبي نتيجة السياسة التي يتبعها بشأن سوريا

أوباما بدأ يفقد الدعم الشعبي نتيجة السياسة التي يتبعها بشأن سوريا

O

 قال عضو مجلس العلاقات الخارجية الأمريكية ماكس ابراهام أن الرئيس الأمريكي باراك أوباما “بدأ يفقد الدعم الشعبي نتيجة السياسة التي يتبعها لاقناع الكونغرس بتوجيه ضربة عسكرية محددة لسوريا”.

وقال ابراهام في تصريح خاص لراديو (سوا) الأمريكي اليوم الثلاثاء “كلماطال الوقت لاقناع الكونغرس الأمريكي بالموافقة على توجيه ضربة عسكرية ضد سوريا كلما خسر أوباما المزيد من الدعم خاصة داخل مجلس النواب”.
وأضاف “إن أعضاء الكونغرس بعد مشاركتهم في الاجتماعات مع الإدارة الإمريكية مؤخرا لم يظهروا أي تأثر بعد الاطلاع على معلومات جديدة لهذا يبدو ان الموجةتسير بعكس ما يشتهى أوباما”.
وحول الخطاب الذي من المقرر أن يلقيه الرئيس الأمريكي باراك أوباما في وقت لاحق اليوم لحشد الدعم لتوجيه ضربة عسكرية محددة لسوريا قال إبراهام “لا يوجود معلومات جديدة يمكن لأوباما الكشف عنها سواء بشأن الحصول على دعم دولي واسع أو فيما يتعلق بالترويج للتدخل العسكري وذلك من أجل زيادة حصوله للفوز بدعم مجلس النواب على وجه الخصوص”.
وكان زعيم الغالبية الديمقراطية في الكونغرس الأمريكي هاري ريد قد أعلن أنه تم إرجاء التصويت الأولي الذي كان مقررا الأربعاء المقبل في مجلس الشيوخ الأمريكي حول مشروع قرار يجيز توجيه ضربة عسكرية إلى سوريا وذلك إثر الاقتراح الروسي حول تفتيش الترسانة الكيميائية السورية.
Share

About إبراهيم الانتفاضة

Comments are closed.

Scroll To Top
الإنتفاضة

FREE
VIEW